X

حزب الأمة القومي يدين مقتل 18 شخصا بولاية غرب كردفان

الخرطوم 3 مايو 2020 – شجب حزب الأمة القومي، اعتداء نفذته جماعة مسلحة من دولة جنوب السودان، على مجموعة رعاة من قبلية المسيرية، أدى إلى مقتل 18 شخصا، وإصابة آخرين بمنطقة “القرنتي”، بمحلية الميرم بولاية غرب كردفان.
سودانيون من قبيلة المسيرية

وذكر بيان صادر عن الحزب تلقته “سودان تربيون”، أن الاعتداء وقع رغم جهود حكومة جنوب السودان في إنجاح مفاوضات السلام في جوبا.

وشدَّد الحزب على ضرورة التعايش السلمي واستتباب الأمن بين البلدين.

وطالب الحكومة الانتقالية بتحمل مسؤولياتها الكاملة في حماية مواطني المنطقة وضمان سلامتهم في الحل والترحال، وسرعة الاتصال بحكومة جنوب السودان والمطالبة بالقبض على الجناة وتقديمهم للعدالة.

ودعا الحزب للإسراع في ترسيم الحدود بين الدولتين وإقامة النقاط الجمركية، وناشد طرفي النزاع التحلي بالحكمة وضبط النفس وبذل ما يمكن من جهود لاحتواء المشكلة وتأمين أرضية خصبة للتعايش السلمي.

وفي سبتمبر 2017، أعلنت اللجنة الفنية لترسيم الحدود المشتركة، عدم التوصل إلى اتفاق كامل حول المناطق المختلف عليها من حدود الدولتين البالغ طولها الإجمالي ألفين و400 كلم.

وتكتسب المناطق المتنازع عليها بين الدولتين أهمية خاصة لتميزها بالكثافة السكانية التي تتجاوز 10 ملايين شخص، ووفرة المياه والثروة الحيوانية، بجانب توفر عدد من الموارد الطبيعية الأخرى.