X

بالتفاصيل.. السلطة القضائية ترفع مذكرة لـ”لبرهان” وتصف الاعتداء بـ”الصادمة”

دفعت السلطة القضائية، بمذكرة رسمية لرئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، تُطالب بمُحاسبة قوة نظامية اعتدت على أحد القضاة بمدينة الفاو، بولاية القضارف وتقديمها لمُحاكمة عادلة.

وقال مصدر مسؤول بالسلطة القضائية بحسب صحيفة الصيحة أمس، إن مكتب البرهان تَسلّم المذكرة ممهورة بتوقيع رئيسة القضاء، حوت جملة من المطالب المتعلقة بالحادثة، وأكد أن الإضراب سيظل مفتوحاً لحين استجابة السلطات العليا للمطالب.

وكانت السلطة القضائية أعلنت أمس، إضراباً شاملاً وفورياً بالبلاد، على خلفية تعرُّض قاضٍ بمحكمة الفاو بولاية القضارف لاعتداء من قُوة تتبع للقوات المسلحة.

وقال توجيه بتوقيع رئيس القضاء نعمات عبد الله، إنّ القاضي المقيم بمحكمة الفاو تعرّض أمس الأول لاعتداءٍ من قوة تتبع للقوات المسلحة بقيادة ضابطين برتبة الملازم، أثناء وجوده بمحطة وقود الفاو، واعتبرت أن الحادثة تمثل انتهاكاً صارخاً وتعدياً سافراً على المبادئ الدستورية والقانونية وعلى هيبة القضاء، ولفت التوجيه إلى أن المساس بالقاضي والاعتداء عليه بوصفه قاضياً، هو اعتداءٌ على القضاء بالبلاد كله، وأدان الحادثة، وأكد أنّ استقلالية وهيبة القضاء من المسائل التي تمثل مرتكزاً أساسياً لمستقبل العدالة في البلاد، وأوضح أنه تمّ اتخاذ الإجراءات اللازمة بمُخاطبة مجلس السيادة للاضطلاع بما هو كفيلٌ من إجراءات، منها مُحاسبة القوة المعتدية إدارياً بما يتناسب مع جسامة الحادثة، تمهيداً لمثولهم أمام القضاء العادل، وخضوعهم للمحاكمة، واتخاذ ما يلزم من إصدار توجيهات صارمة لكل القوات النظامية، تُبيِّن ضرورة وواجب احترام القضاة في جميع الأحوال.

ووصفت السلطة القضائية، الحادثة بـ”الصادمة”، ووجّهت قضاة السودان كافّة وجميع منسوبي السلطة القضائية وإداراتها بالإضراب عن العمل والتوقف فوراً، لحين صدور توجيهات أخرى.

الخرطوم (كوش نيوز)