X

السودان: القوات المسلحة تنعي وزير الدفاع .. تعرف على أبرز محطات الراحل

الخرطوم: الانتباهة أون لاين

أصدرت القوات المسلحة بيانا نعت فيه وزير الدفاع الفريق أول ركن جمال الدين عمر التي حدثت صباح الاربعاء. وقال البيان الممهور بتوقيع الناطق الرسمي بإسم القوات المسلحة العميد ركن د. عامر محمد الحسن: (ينعى السيد القائد العام للقوات المسلحة والسيد رئيس هيئة الأركان والسادة النواب وقادة القوات ومدراء الإدارات والقادة والضباط والصف والجنود وكل منسوبي القوات المسلحة ينعون فقيد الوطن والقوات المسلحة المرحوم الفريق أول ركن جمال الدين عمر محمد إبراهيم الذي وافته المنية فجر اليوم بجوبا أثر نوبة قلبية ويسالون الله أن يتغمده برحمته في أعلى علين مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقاً ويلزم أسرته وأهله الصبر).

الفريق أول ركن جمال عمر في سطور:

جمال الدين عمر محمد إبراهيم، قبل توليه منصب وزير الدفاع كان عضوا في المجلس العسكري الانتقالي رئيسا للجنة الأمن والدفاع، وكان برتبة فريق ركن، وتمت ترقيته إلى رتبة فريق أول في 15 أبريل 2019 بقرار من رئيس المجلس الانتقالي الفريق أول عبد الفتاح البرهان، وكان الفريق أول جمال عمر يشغل منذ مارس 2017 كان يشغل الفريق أول جمال عمر منصب رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية. وفي 23 مايو 2019 أصدر الفريق اول عبد الفتاح البرهان عبد الرحمن مرسوماً دستورياً، عين بموجبه الفريق أول ركن جمال الدين عمر إبراهيم، عضواً بالمجلس العسكري الانتقالي ورئيساً للجنة الأمن والدفاع. وأدى الفريق أول ركن جمال الدين عمر إبراهيم القسم أمام الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان عبدالرحمن رئيس المجلس العسكري الانتقالي، بحضور رئيس القضاء ونائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي ﺍﻟﻔﺮﻳﻖ ﺃﻭﻝ ﻣﺤﻤﺪ ﺣﻤﺪﺍﻥ ﺩﻗﻠﻮ، أدى القسم عضواً بالمجلس العسكري الانتقالي ورئيساً للجنة الأمن والدفاع، خلفاً للفريق الركن مصطفى محمد مصطفى الذي تقدم باستقالته لظروف صحية.
وينحدر جمال الدين عمر من منطقة حجر العسل بولاية نهر النيل وينتسب للدفعة 31 بالكلية الحربية ومن زملائه بالحربية رئيس المجلس السيادي عبدالفتاح البرهان ومدير جهاز المخابرات العامة السابق الفريق ابوبكر دمبلاب ورئيس اللجنة السياسية السابق بالمجلس العسكري الفريق اول ركن عمر زين العابدين والفريق جلال الشيخ. عمل جمال عمر بهيئة الاستخبارات العسكرية في مارس 2017م عين رئيساً لهيئة الاستخبارات العسكرية ثم اعفي عن المنصب وتم تكليف الفريق اول مصطفى محمد مصطفى بدلاً عنه. عمل اميناً عاماً لوزارة الدفاع، وتربطه علاقات مميزة مع وزير الدفاع السابق الفريق اول ركن عوض ابنعوف وعملا معاً في هيئة الاستخبارات، وعند وصوله لرتبة اللواء احيل للمعاش وتمت اعادته للخدمة بقرار من عوض ابنعوف، في ابريل 2019م تمت ترقيته لرتبة الفريق اول ركن وتعيينه رئيساً للجنة الامن والدفاع بالمجلس العسكري خلفاً للفريق اول مصطفى محمد مصطفى الذي استقال من عضوية المجلس العسكري، في سبتمبر 2019م تم اعلانه من قبل المكون العسكري بالمجلس السيادي وزيراً للدفاع، يعرف عنه الصمت وكتم الاسرار.