X

السودان: تصريحات مثيرة لغندور

الخرطوم: الانتباهة أون لاين
أطلق رئيس حزب المؤتمر الوطني المحلول بروفيسور إبراهيم غندور تصريحات جديدة بشأن سد النهضة ومبادرة السلام العربية. وقال غندور على صفحته الرسمية بالفيس بوك حول قضية سد النهضة: (لا أتفق مع الحديث الذي يشير إلى انحياز السودان لطرف دون طرف آخر، إن أي بيان صادر من جامعة الدول العربية داعم للسودان ومصر ليس بالأمر الجديد طرح ذلك من قبل عندما كنت وزيراً للخارجية. وكان الرأي الواضح الذي قلته حينها لهم أن علينا أن نتجنب نحن كعرب أن نقف موقفاً واحداً فيما يمكن أن ينظر إليه كموقف عربي موحد ضد جانب أفريقي. وهذا يمكن أن يدعوا الافارقة إلى التحزب مع الجانب الأثيوبي ونحن ظللنا مع أشقاءنا الأفارقة على الدوام نعتمد في مساندتهم في كل القضايا العربية وحينها استمع إلى رأيي أشقائي وإخواني وزراء الخارجية العرب ولم يتم طرح الأمر في ذلك الوقت. الموقف الصحيح أن لا يناقش الأمر على ساحة جامعة الدول العربية وكان الأفضل من الحكومة السودانية والحكومة المصرية هو أننا جميعا نطالب الأطراف الثلاثة تحكيم صوت العقل).
وبشأن مبادرة السلام العربية قال غندور الذي حرص بأن تأتي تصريحاته مصحوبة بلقاء أجري معه على قناة الجزيرة: (لدينا التزام اخلاقي ولدينا إلتزام سياسي ولدينا إلتزام جمعي مع أشقاءنا العرب، نحن جمعينا ملتزمون بمبادرة السلام العربية عندما أطلقها الراحل الملك عبد الله رحمه الله عندما كان أميراً وإلتزمت بها جميع الدول العربية وذلك هو موقفنا الذي أكدناه لكل من تحدث معنا حول هذا الأمر. وما ردده السيد محمد الفكي عضو المجلس السيادي كان قد نسفه قبل ذلك وزير الدولة بوزارة الخارجية السيد عمر قمر الدين عندما صرح في اجتماع الجامعة العربية في القاهرة بأننا ملتزمون بمبادرة السلام العربية وليس غيرها).

%%footer%%