X

مجلس الأمن والدفاع: إتخاذ إجراءات عاجلة لتعزيز التأمين لضمان سلامة قيادات الدولة

عقد مجلس الأمن والدفاع إجتماعاً طارئا اليوم الإثنين على خلفية المحاولة الإرهابية الفاشلة التي استهدفت رئيس مجلس الوزراء عبد الله حمدوك بمدينة الخرطوم بحري.
وأكد المجلس في بيان له صحيفة السوداني على اصطفاف كافة مؤسسات الدولة في مواجهة مثل هذه العمليات والمخططات التي تستهدف في المقام الأول استقرار السودان وتسعى لإجهاض إرادة الشعب السوداني ممثلة في قيادات الفترة الانتقالية المناط بها تحقيق أهداف ثورة ديسمبر.
وخلص الاجتماع إلى مراجعة عاجلة من الجهات المختصة لكافة التشريعات والقوانين الوطنية ذات الصلة بجرائم الإرهاب في مدة أقصاها أسبوعين.
وأدان الاجتماع في بيانه العملية الإجرامية لما تمثله من مخاطر على أوضاع السودان داخلياً وإقليمياً وعالمياً إلى جانب تحديد المسؤوليات الأمنية في الحادثة.
وأشار البيان إلى التحري الفوري والاستعانة بالأصدقاء بما يسهم في كشف المتورطين وتقديمهم للعدالة.
وأضاف البيان: سيتم اتخاذ إجراءات عاجلة لتعزيز التأمين ووضع الخطط الكفيلة بضمان أمن وسلامة قيادات الدولة والمواقع الاستراتيجية.

الخرطوم (كوش نيوز)