X

عبد الواحد: أنا قادمٌ للخرطوم و الوطني لا مكان له في خارطتي

أبدى رئيس حركة جيش تحرير السودان، عبد الواحد محمد نور، أسفه على الأوضاع الاقتصادية، التي تعيشها البلاد.

وقال حسب (سودان فيرست) عبر الهاتف من مقر إقامته بالعاصمة الفرنسية – باريس، إنّ الوضع يمضي من الأسوأ إلى الأكثر سوءاً، وبحسب الصيحة أشار إلى أن السودان يمر في الوقت الراهن بتحدٍ حقيقي، وأعلن نور أنّه سيعود للبلاد، وقال: سنكون في الخرطوم قريباً جداً لإطلاق خارطة طريق الحركة للسلام بالداخل، ولم يُحدِّد موعداً لإطلاق المبادرة، وأكّد أنّها ستشمل كل السودانيين باستثناء حزب المؤتمر الوطني – المحلول، وواجهاته.

الخرطوم (كوش نيوز)