X

انفلاتٌ في الأسعار ورُكُودٌ بالأسواق

اتّهم صَاغَة بسوق الذهب، الحكومة بالتواطؤ، وحمّلوها مسؤولية ما آلت إليه أوضاع البلاد ووصفوها بالسيئة، ووصفوا الدولة بالتراخي وعدم إصدار سياسات تحسم فوضى السوق.

ودمغ رئيس اللجنة التمهيدية لاتّحاد عام الصاغة محمد تبيدي، وزير المالية بالفشل، وقال “إنّه لا يشبه ثورتنا ولا يُوجد أثرٌ لوزارة المالية على أرض الواقع منذ توليه الوزارة”، وطالبه بالوضوح والشفافية.

وأكد تبيدي أمس، أهمية إعادة النظر في سياسات وزارة المالية تجاه صادر الذهب، وانتقد منح امتيازات لشركة “الفاخر” والتي أدّت لارتفاع كبير في أسعار الذهب ومُعدّلات التضخُّم، ولفت لمُساهمتهم كصاغة لتصحيح مسار الاقتصاد وتحقيق مَطالب الثورة.

وبحسب صحيفة الصيحة ، أكد التاجر علي حسين “مجوهرات العقد الفريد” ، وجود ارتفاعٍ كبيرٍ في أسعار جرام الذهب الذي تراوح ما بين (5800 – 6000) جنيه، ووصل جرام الذهب المكسور (5600) جنيه، وتخوّف من حدوث انفلات أمني إذا استمرّ الوضع على ما هو، وأشار لتخوُّف التُّجّار من عدم وُضُوح الرؤية واستقرار الأسعار.

 

 

الخرطوم ( كوش نيوز )

%%footer%%