X

السفير الصيني يُؤكِّد دعم بلاده لقضايا التنمية والاقتصاد بالسودان

بَحَثَ السفير الصيني بالخرطوم مع وفد حركة العدل والمساواة (قناديل السلام) أمس، دور الصين في دعم السلام بالسودان.

وقال الناطق باسم الوفد محمود آدم محمود، إنّ الطرفين تَطَرّقَا لأهمية تحقيق السلام الشامل وإنهاء الحرب، وأضاف بأنّ السفير الصيني أشاد بالعلاقات الأزلية بين الخرطوم وبكين في مُختلف المجالات ووصفها بالتاريخية، وأوضح أنّ الوفد اطمأن على جُهُود مُحاصرة فيروس “كورونا”.

وقال محمود بحسب صحيفة الصيحة، إنّ السفير أكّد لهم قُدرة بلاده على مُحاصرة المرض، وأوضح أنّ الحركة طلبت من السفير الوقوف مع الشعب في المِحنَة التي يمر بها لتجاوُز الأزمات خَاصّةً مناطق الحروب والنزاعات والعمل لإعادة إعمارها وتنميتها وخلق فُرص تدريب وتأهيل للمُجتمعات المُتأثِّرة بالحَرب ودعم المشاريع الإنتاجية في مجالات الزراعة والثروة الحيوانية والصناعة.

وأعلن السفير الصيني، استعداد بلاده للوقوف مع الحركة في قضايا التنمية والاقتصاد وتأهيل المُجتمعات، وأمّن على ضرورة التّواصُل للتعرُّف على حجم المُشكلات لإيجاد الحلول لها، وقدم الدعوة للحركة لزيارة الصين.

وضَمّ وفد الحركة، أمين العلاقات الخارجية البروفيسور عبد الله التوم وأمين العلاقات الاجتماعية بابكر أبكر حمدين وأمين الشباب والطلاب يسن محمد آدم ونائب أمين التنظيم والإدارة محمد حسن شرف.. وجاء اللقاء ضمن سلسلة لقاءات مع البعثات الدبلوماسية بالخرطوم.

الخرطوم (كوش نيوز)