X

مُطالبة بإعادة المفصولين تعسُّفياً بشركة النيل للأسمنت بربك

نظّم المفصولون تعسّفياً والمعاشيون بشركة النيل للأسمنت بربك أمس، وقفة احتجاجية للمطالبة باسترداد حقوقهم وإعادة المفصولين تعسفياً عن العمل منذ العام 2004م.

وقال رئيس النقابة الفرعية السابقة للعاملين بمصنع أسمنت ربك محمد الصادق عبد المعروف بحسب صحيفة الصيحة، إن العاملين الذين تم فصلهم تأثروا بإجراءات خصخصة المصنع في العام 2004م وتم تشريد أكثر من (400) عامل.

واتهم معروف ولاة في النظام السابق بخصخصة المصنع وتشريد العاملين، وطالب باسترداد نسبة الـ(17%) التي كانت تخصم من العاملين كتأمين اجتماعي ولم يتم سدادها، وناشد برد الحقوق لأهلها. وعزا تنظيم الوقفة الاحتجاجية لإيصال صوتهم لحكومة قوى الحرية والتغيير في استرداد الحقوق ورد المظالم.

من جانبه، أشار ممثل المفصولين عبد الرحمن آدم، للمعاناة التي يعيشها العمال والتشريد الذي طالهم من مجلس إدارة المصنع، وقال إن هناك (25%) فوائد ما بعد الخدمة لم يتم صرفها حتى الآن. وناشد الأجهزة العدلية للوقوف مع العاملين المفصولين تعسفياً وإعادتهم للخدمة العامة وفق لوائح وأنظمة الشركة.

الخرطوم (كوش نيوز)