X

في الدوري الممتاز..

قدمت نتائج الأسبوع الثاني من الدور الثاني لمسابقة الدوري، مؤشرات قوية على تنافس كبير في المراكز الـ4 الأولى، التي تضم المريخ والهلال والأمل عطبرة والمريخ الفاشر، بينما أكدت فرق أخرى مقدرتها على الاستمرار في سكة الانتصارات، للخروج من منطقة الملحق والهبوط المباشر، وأنجرت أخرى من المنطقة الدافئة إلى منطقة الملحق والهبوط المباشر، ولفت حي الوادي نيالا الأنظار وهو يحقق الفوز على الأمل عطبرة الشرس والقوي هذا الموسم، ونال شرف أنه الفريق الوحيد الذي يفوز على الأمل ذهاباً وإياباً.

شندي يستعيد الكبرياء

في نتائج الأسبوع الثاني، استعاد الأهلي شندي كبرياءه هذا الموسم لأول مرة، وهو يحقق الفوز على متصدر الترتيب، في وقت كان الجميع يرشح المريخ لخوض مباراة سهلة قياسًا بواقع شندي الفني والإداري المرير، المصحوب بخسارته على ملعبه في الأسبوع الأول من الهلال الفاشر، وأكبر فوز بالأسبوع حققه الهلال الأبيض على الرابطة، وانضم بذلك لقائمة أهم الانتصارات وأعلاها قيمة فنية، مثل فوز حي الوادي على الأمل القوي، وحي العرب على الهلال الفاشر، لأنه أعاده للمنافسة على مقاعد التمثيل بالكونفيدرالية، ومن أهم الانتصارات أيضاً، ما حققه فريقا الأهلي مروي والفلاح عطبرة، اللذان كشفا رغبتهما الكبيرة في البقاء بالممتاز، بعد أن ابتعدا بفارق 10 نقاط على الأقل عن منطقة الهبوط المباشر.

اهتزاز الصدارة

اهتزت صدارة الترتيب بعد خسارة المريخ الخرطوم من الأهلي شندي، الأمر الذي منح الهلال العاصمي فرصة السبق حال فوزه بمباراتيه المقبلتين على الأهلي عطبرة، والمؤجلة من الدور الأول أمام الهلال الفاشر، حيث تجمد المريخ عند 38 نقطة، بينما للهلال الخرطوم 35 نقطة.

سباق الكونفيدرالية

أقلقت الانتصارات التي حققها الرباعي حي العرب بورتسودان والأهلي شندي والهلال الأبيض وحي الوادي نيالا، فريقي الأمل عطبرة والمريخ الفاشر، اللذين يحتلان المركزين الثالث والرابع المؤهلين للعب بالكونفيدرالية، برصيد 34 و33 نقطة على التوالي، ويشعر الأمل العطبراوي والمريخ الفاشر بضغط المطاردة لخطف مقعد المشاركة في الكونفيدرالية، بعد أن وصل حي العرب بورتسودان بنقاطه إلى 30، والهلال الأبيض إلى 29 ، وحي الوادي نيالا إلى 27 نقطة، والأهلي شندي إلى 26، وقد احتلت هذه الفرق المراكز 5 و6 و7 و8 على التوالي.

ثنائي الخرطوم يعود للخلف

ثنائي العاصمة الخرطوم، فريق الخرطوم الوطني والأهلي الخرطوم، واصل التراجع نحو منطقة الملحق، فرغم تعادله خارج ملعبه مع كادقلي، إلا أن الوطني، فشل للأسبوع الثاني على التوالي في تحقيق الفوز، بينما تكبد الأهلي الخسارة الثانية على التوالي، هذا ويحتل الأهلي الخرطوم والخرطوم الوطني المركزين 12 و13 على التوالي.

منطقة الهبوط

إلى ذلك لم يتغير حال الأندية في المراكز 15 و16 و17، وهي على الترتيب الهلال كادقلي والشرطة القضارف والأهلي عطبرة، فمنها من تعثر بالخسارة للمرة الثانية كحال الهلال كادقلي والشرطة القضارف، بينما كان الأهلي عطبرة قد تعادل في مباراته الأولى بالدور الثاني أمام حي الوادي نيالا، وخسر من المريخ الفاشر.

‏الصراع يشتعل بين الهدافين

بعد هدفه في شباك أهلي عطبرة، انفرد سيف الدمازين لاعب مريخ الفاشر ينفرد بالصدارة برصيد (١٠) أهداف ويلاحقه ياسر مزمل مهاجم أهلي شندي وأحمد الصادق مهاجم الفلاح عطبرة وعبد الرؤوف لاعب الهلال برصيد (٩) أهداف.

الخرطوم: (صحيفة الصيحة)