X

مستشفى الذرة: (12) ألف إصابة بالسرطان سنوياً

حذّر خُبراء بمُستشفى الذرة من تزايُد سرطان الثدي وعنق الرحم وسط النساء، ونوّهوا إلى أن (35%) من الحالات تشخص سرطان ثدي، وواحدة إلى اثنتين إما سرطان ثدي أو عنق رحم، وأنّ أكثر الحالات لدى الرجال هي سرطانات البروستات، إذ يتردد على المستشفى (500 – 600) حالة سنوياً.

وأكد استشاري الأورام بالمستشفى، أستاذ علم الأورام بكلية الطب جامعة الخرطوم البروفيسور كمال حمد في تصريحات بحسب صحيفة الصيحة أمس، أن المستشفى يستقبل (12) ألف حالة جديدة سنوياً، (8%) منهم أطفال، وقال “كل ما نشخِّص 100 حالة بالسرطان يتّضح أنّ 7 – 8 منهم أطفال أعمارهم أقل من 15 سنة”، وأضاف بأنّ (35%) من حالات سرطان الثدي تأتي في مراحل مُتأخِّرة و(5%) منها تأتي في حالة هبوط بوظائف الكلى، وأن (70%) من المصابات بسرطان الرحم تُعاني نَزيفاً مُتكرِّراً.

وقال بروف كمال إنّ الفقر والجهل يُفاقم من الوضع، وأكد على دور الإعلام في التوعية بأهمية الكشف المُبكِّر، وأوضح أنّ سرطان عُنق الرحم يختلف عن الثدي، بأنّ الأول يُمكن الوقاية منه بطريقةٍ مُحدّدةٍ من الكشف، وأقرّ بأنّ مراكز العلاج تُعاني زيادة في الحالات مع قِلّة في عدد ماكينات العلاج بالأشعة، ونوّه لوجود أقل من (12) ماكينة بالبلاد.
الخرطوم (كوش نيوز)