تجار العملة يحجمون عن الشراء بعد مطاردات السلطات لهم

أحجم تجار العملة بالسوق الموازي أمس (الثلاثاء) عن عمليات البيع والشراء للدولار والعملات الأخرى وذلك في أعقاب ما تم من مطاردات لتجار العملة، فيما رصدت مصادر أن أسعار شراء الدولار استقرت عند الـ(67) جنيهاً ليومين متتاليين فيما بلغ سعر الريال (17.5) جنيه.

 

وتوقع خبراء اقتصاديون تحدثوا للمصادر انهيار الدولار مقابل الجنيه السوداني وذلك على خلفية توقعات بحصول السودان على قروض ومنح ومساعدات دولية سيتم الإعلان عنها رسمياً خلال الأيام القليلة القادمة.

 

 

وكان وزير المالية والتخطيط الاقتصادي د. إبراهيم البدوي بحسب صحيفة المجهر، قد أكد بعد أداء القسم بأن التنمية الاقتصادية لن تتوقف كما أنها غير مرتبطة بالحظر الاقتصادي، وقال: (سنركز على النموذج في حواراتنا مع مجتمع التنمية الدولي بأن السودان الجديد يستحق دعم الأشقاء والأصدقاء على أن يسبق ذلك خطاب اقتصادي وفني لإدارة حوار مجتمعي حول السياسات الاقتصادية تقوده وزارة المالية بالتعاون مع الوزارات الاقتصادية وبإشراف مجلس الوزراء).

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد