الخارجية التركية ترفض دعوة وزير اسرائيلي لتغيير وضع الأقصى



ترك برس

أكدت وزارة الخارجية التركية رفضها دعوة وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد إردان، لتغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى.

وقالت الخارجية التركية في بيان: “نرفض تصريحات وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي بشأن تغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى. ونؤكد أن أي محاولة تستهدف الوضع التاريخي والقانوني للقدس ستفاقم التوتر في المنطقة”.

ودعا البيان السلطات الإسرائيلية لوضع حد للممارسات غير القانونية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وتجنب التصرفات والتصريحات غير المسؤولة التي تساهم في زيادة التوتر بالمنطقة.

والثلاثاء، دعا وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، إلى “تغيير الوضع القائم”، في المسجد الأقصى بحيث يتمكن اليهود من الصلاة فيه.

وقال الوزير لـ”إذاعة 90” العبرية، “يجب تغيير الوضع القائم في جبل الهيكل (المسجد الأقصى) ليتمكن اليهود من الصلاة هناك”، وذلك على خلفية التوتر الأخير الذي شهده المسجد.

والوضع القائم، هو الوضع الذي ساد في المسجد منذ الفترة العثمانية حيث تتولى دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المسؤولية عن المسجد الذي يصلي فيه المسلمون فقط.

وتزعم حكومة تل أبيب بأنها “تحترم الوضع القائم”، لكن دائرة الأوقاف الإسلامية تقول إن إسرائيل تتعدى على صلاحياتها وتسمح لليهود باقتحام المسجد دون موافقتها ورغم احتجاجاتها.

اترك رد