قوى الحرية والتغيير: توقيع اتفاق تشكيل هياكل الفترة الانتقالية في موعده

أكد مدنى عباس مدنى، المتحدث باسم قوى إعلان الحرية والتغيير، أن المرحلة الحالية تبدو أكثر المراحل حرجًا فى تاريخ السودان، موضحاً أنه فى 17 أغسطس الجارى سوف يتم توقيع الاتفاق النهائى، لبداية تكوين هياكل الفترة الانتقالية بداية من مجلس السيادة إلى مجلس وزراء.

 

وقال مدنى عباس مدنى، بحسب قناة اكسترا نيوز: “ما يميز ثورة ديسمبر المجيدة أنه كان هناك نظام مختلف عن الأنظمة السابقة، وكان التخلص منه ليس بالسهولة واليسر”.

 

وأضاف: “نحن الآن على أعتاب الانتقال من المرحلة الانتقالية، بمعنى أنه فى يوم 17 أغسطس سيتم توقيع الاتفاق النهائى الذى سيعقبه بداية تكوين هياكل الفترة الانتقالية بداية من مجلس السيادة، والذى سيعقبه بعد يومين إعلان رئيس الوزراء وتشكيل الحكومة خلال نهاية هذا الشهر، وسيكون لدينا مجلسى سيادة ووزراء فى انتظار تشكيل المجلس التشريعى فى أقرب فرصة بحيث لا يتجاوز 3 أشهر”.

 

وتابع: “نحن فى بداية مرحلة جديدة تؤسس لهياكل ومؤسسات خلال أربعة أشهر، والسودان تشهد غياب السلطة المدنية أو غياب السلطة بشكل كامل”.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد