X

الحرية والتغيير: لا جديد بشأن استئناف المفاوضات

نفت قوى “إعلان الحرية والتغيير”، حدوث أي اختراق جديد لاستئناف التفاوض مع المجلس العسكري الانتقالي.

وقال القيادي بقوى “الحرية والتغيير” خالد عمر في تعليق مقتضب لمصدر أمس: “إنه لا اختراق جديد بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري”، وأشار إلى أنهم قدموا شروطاً محددة للمجلس العسكري للعودة إلى طاولة المفاوضات، وأضاف: “أي من هذه الشروط لم تتحقق بعد”.

وكانت “الحرية والتغيير” حسب صحيفة الصيحة، قدمت عدداً من الاشتراطات قبل عودة المفاوضات، منها تشكيل لجنة دولية للتحقيق في فض الاعتصام، سحب المظاهر الأمنية من الخرطوم، وعودة خدمة الإنترنت، وإطلاق الحريات الإعلامية، والإفراج عن المعتقلين السياسيين. وكانت قد لاحت بوادر انفراج بعد تدخل رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد على خط الأزمة.

الخرطوم (كوش نيوز)