(كباشي): نرفض التحقيق الدولي والانتشار العسكري لا يخص الحرية والتغيير

أغلق المجلس العسكري الباب أمام القبول بالتحقيق الدولي في أحداث فض الاعتصام في 29 رمضان.

واشترطت قوى الحرية والتغيير فتح تحقيق بمشاركة دولية في عملية فض الاعتصام بعد سقوط شهداء وجرحى، وأيضاً سحب المظاهر العسكرية من شوارع الخرطوم.

 

وقال رئيس اللجنة السياسية في المجلس شمس الدين كباشي حسب صحيفة الإنتباهة إن تقليل الانتشار العسكري بالعاصمة تقدير أمني لا يخص قوى الحرية والتغيير.

 

 

وأوضح كباشي على مسار التفاوض أن الوسيط الإثيوبي لم يطرح مبادرته، واستمع لكل الأطراف، وقال إنه لا يوجد اتصال مباشر بينهم والحرية والتغيير.

الخرطوم (كوش نيوز)

 

اترك رد