X

تعليق عضوية السودان في الاتحاد الأفريقي وأثيوبيا تتوسط لحل الأزمة

الخرطوم 6 يونيو 2019– أعلن الاتحاد الأفريقي تعليق عضوية السودان في المنظمة إلى حين إقامة سلطة انتقالية مدنية، في وقت يستعد رئيس وزراء اثيوبيا لزيارة الخرطوم الجمعة لبحث تطورات الأزمة السياسية الناشبة في هذا البلد ومحاولة التوسط لنزع فتيلها.
رئيس الوزراء الأثيوبي استقبل البرهان بأديس أبابا ..الثلاثاء 28 مايو 2019

وكان الاتحاد الأفريقي أمهل السلطة العسكرية في السودان حتى 30 يونيو الجاري لتسليم الحكم الى سلطة مدنية في أعقاب الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير.

وقال مجلس السلم والأمن الأفريقي، على “تويتر” الخميس إن تعليق عضوية السودان في المنظمة هو الوسيلة الوحيدة لإفساح المجال أمام السودان للخروج من الأزمة الحالية”.

وفي السياق نقلت تقارير صحفية عن مصدر دبلوماسي في سفارة إثيوبيا لدى الخرطوم إن رئيس الوزراء الإثيوبي آبى أحمد سيزور البلاد، للوساطة بين المجلس العسكري الانتقالي وتحالف المعارضة.

وعلمت “سودان تربيون” أن آبي أحمد سيجتمع الى وفد عال المستوى من قوى إعلان الحرية والتغيير” وأن الأخير سيشرح موقفه الرافض لاستئناف التفاوض مع المجلس العسكري الانتقالي في أعقاب أحداث الإثنين التي أدت لسقوط عشرات القتلى والجرحى بعد الفض العنيف للمعتصمين في محيط قيادة الجيش السوداني.

وكان رئيس المجلس الانتقالي عبد الفتاح البرهان أعلن الأربعاء استعدادهم للعودة الى مائدة التفاوض بعد أن كان قرر تعليق الخطوة وإلغاء الاتفاق السابق مع قوى إعلان “الحرية والتغيير”.

لكن قوى التحالف المعارض سارعت الى رفض استئناف التفاوض مع المجلس قائلة إنه لم يعد أهلا للثقة بعد نكوصه عن الوعد بعدم فض الاعتصام بالقوة.

وشدد القيادي في تحالف قوى “الحرية والتغيير” محمد عصمت على رفضهم العودة للتفاوض مع المجلس الانتقالي لأنه لم يعد مؤهلا للعب أي دور.

وتابع” المجزرة التي وقعت في ساحة الاعتصام باتت خطا فاصلا بين المجلس العسكري وقوى الشعب الحية التي يمثلها تحالف الحرية والتغيير”.

وأوضح أن لا بديل سوى ذهاب قادة المجلس الحالي وأن يتم التفاوض مع قادة القوات المسلحة الأقدر على إدارة الحوار والمنحازين للشعب لتسليم السلطة الى قيادة مدنية.

من جهة أخرى أكد نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوجدانوف، أن بلاده على اتصال مع جميع القوى المتنازعة في السودان.

وشدد على أن بلاده تعارض التدخل الأجنبي في النزاع الداخلي السوداني.