X
    الاقسام عالمي

أوروبا.. جماعات مناصرة للإسلاموفوبيا تهدد سياسي ألماني من أصول تركية



ترك برس

تعرّض زعيم حزب سياسي ألماني من أصول تركية، لتهديدات عبر البريد من قبل جماعات مناصرة للإسلاموفوبيا.

وفي تصريح للصحفيين، قال خلوق يلدز، رئيس حزب “التحالف من أجل الابتكار والعدالة” الألماني، اليوم الأحد، إنه تلقى رسالة عبر البريد قبل أسبوعين، تتضمن تهديدات من جماعات مناصرة لظاهرة الإسلاموفوبيا.

وأضاف “وصل إلى منزلي علب فارغة، وظرف عليه شعار حزبنا، وفتحت الظرف لاعتقادي أنه مرسل من مقر الحزب، ووجدت بداخله صورة مشوهة للكعبة الشريفة ورسالة مكتوب عليها “لقد تجاوزتم حدودكم، هنا ألمانيا والكلمة العليا فيها للألمان”، وفقاً لما ذكرته وكالة الأناضول.

وأوضح أنه سيتوجه إلى الشرطة الألمانية غداً الإثنين، للتبليغ عن رسالة التهديد، مشدداً على أن هذه التهديدات لن تثنيهم عن قضيتهم.

وأشار إلى مقتل 8 مواطنين أتراك وحرق 8 آخرون في ألمانيا بين عامي 2000 و2007، بدعم من الدولة العميقة هناك، داعياً إلى الحذر من مثل هذه التهديدات.

هذا وتشهد البلدان الأوروبية بشكل عام، تصاعداً في التيارات المعادية للإسلام والمهاجرين، الأمر الذي ينعكس على أرض الواقع على شكل تهديدات ضد شخصيات واعتداءات على مساجد ومراكز إسلامية.