X

التيار: رصد عودة لواجهات حزب الرئيس المخلوع

الخرطوم: باج نيوز

برزت المخاوف مجددًا من ظهور بعض الواجهات التي تتبع لحزب المؤتمر الوطني البائد وتنظيم الحركة الإسلامية التي قلّصت من وجودها منذ سقوط الرئيس المخلوع عمر البشير في الحادي عشر من أبريل الماضي.

وحذّر مراقبون من الوضع الحالي لجهة أنّ بعضهم فسّر ذلك بما أطلق عليها مسرحية سياسية لا أكثر.

وقالت صحيفة التيار الصادرة اليوم”الأحد” إنها رصدت حراكًا غير مسبوق في أحد مراكز اتخاذ القرار التي تتبع لحزب المؤتمر الوطني والتي تتخذ من موقع مميز بقلب الخرطوم مقرًا له.

وأشارت الصحيفة إلى أنّها لاحظت وجودًا كبيرًا لعدد من القيادات ذات الثقل والتي كانت تمثل في السابق مطبخًا للتنظيم خاصة في كتابة الخطابات بينها الوثبة الشهير في يناير 2014.

وتطرقت الصحيفة إلى تسرّب خطاب لم يتم التأكد بعد من صحته معنون إلى محافظ بنك السودان المركزي محرر بتاريخ 8 مايو 2019م صادر عن وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي دعا لفك تجميد حسابات قوات الدفاع الشعبي والمنسقية العامة للدفاع الشعبي وحسب الخطاب فإن التوجيه دعا لفك تجميد الأرصدة بالجنيه السوداني والنقد الأجنبي.

وأبانت الصحيفة أنّ الخطاب تناقض مع قرارات صادرة عن رئيس المجلس العسكري الفريق أول عبد الفتاح البرهان أعلن فيها حل قوات الدفاع الشعبي، الشرطة الشعبية، ومنسقية الخدمة الوطنية وأيلولة أصولها إلى قوات الشعب المسلّحة.