X

تجميد صلاحيات عبد الواحد من رئاسة حركة وجيش تحرير السودان

أعلن المجلس القيادي المفوض بحركة جيش تحرير السودان ، تجميد صلاحيات رئيس الحركة عبد الواحد محمد نور من جميع التكاليف التنظيمية ومحاسبته ، وتكوين مجلس قيادي من المؤسسين والقيادة العامة لجيش الحركة والإدارة العامة للنازحين واللاجئين وممثلي الحركة بدول المهجر والمكاتب الداخلية والطلاب والشباب ، لإدارة شؤونها في المرحلة المقبلة إلى حين إنعقاد المؤتمر العام خلال 90 يوماً .

وشدد المجلس القيادي المفوض في بيان بحسب صحيفة الصيحة أن عبد الواحد محمد نور ، اتخذ الحركة وسيلة سهلة لحصد المكاسب المادية والبطولات الإعلامية الزائفة ، واستخدمها أداة إبتزاز ضد القوى السياسية الوطنية ، ووسيلة استبداد وقهر لرفاقة المخلصين في الحركة تعذيباً وقتلاً وإعتقالاً بمجرد الإختلاف في الرأي ، ووصف البيان عبد الواحد بأنه أصبح أداة تدمير لنفسه ولغيره ومعادياً للفكرة البناء التنظيمي بشقيه السياسي والعسكري ، ما قدم خدمة إطالة أمد النظام البائد وزيادة معاناة المواطنين .

الخرطوم (كوش نيوز)