أمانة المرأة بمجلس الصحوة الثوري تعلن دعمها لمواكب المرأة السودانية

أعلنت أمانة المرأة والطفل بمجلس الصحوة الثوري دعمها لمواكب المرأة السودانية اليوم الخميس(7مارس2019م)، ووجهت عضويتها وأنصارها من الجنسين للمشاركة فيما وصفته بالموكب العظيم لرحيل النظام .

ونقلت أمانة المرأة والطفل بمجلس الصحوة الثوري في بيان تلقت (التحرير) نسخة منه اليوم تهاني المجلس للمرأة السودانية في اليوم العالمي للمرأة ، دعمها لمواكب المرأة السودانية .

وقال البيان:  “نحن علي بعد يوم من الذكرى النسوية لليوم العالمي للمرأة ٨ مارس، ونساء السودان الماجدات يقدمن دروساً بليغة في الصمود والمقاومة  لرفض نظام الأخوان المسلمين المستبد من خلال تقدمهن للصفوف في مسيرات العزة والكرامة المهيبة وقيادتهن لرسن المواكب المظاهرات الهادرة بالتساوي مع شقيقهن الرجل السوداني في ثورة ١٩ديسمبر المجيدة” .

و سلطت أمانة المرأة والطفل بالمجلس  الثوري  الضوء على ما ظلت تقدمه المرأة من  نضالات في جوانب متعددة وميادين مختلفة ابتداءً من بائعات الشاي والأطعمة البلدية او اللاتي يعملن خدم في المنازل أو في ورديات ليلية بالمصانع المملوكة للراسمالية الطفيلية  وغيرها من المهن الهامشية أو أولئك اللاتي يعيشن في ظروف قاسية وأوضاع مآساوية بمعسكرات النزوح وبوادي الرُحل.

وحيت الأمانة الشابات اللائي يناضلن من داخل الجامعات والتجمعات النسائية والمهن (الطبية والقانونية والصحفية والبنوك والشركات)، وهن يقاومن نظام الاستبداد  والقهر ضد النساء.

 وأكدت الأمانة حق المشاركة للمرأة في كافة مستويات السلطات بالمرحلة الإنتقالية بنسبة 40% مع تأكيد مشاركتها في وضع السياسات، واتخاذ جميع القرارات، فضلاً عن تأكيد أن تكون المواثيق والمعاهدات الدولية الخاصة بالمرأة هي المرجعية الأساسية لسن القوانين والتشريعات لقضايا المرأة بالسودان بموجب المواطنة والحقوق المدنية والسياسية.

وطالب البيان  بالإفراج الفوري عن جميع النساء المعتقلات في سجون النظام،  ودان جميع حالات القهر والتحرش والإذلال للنساء، إضافة إلى رفض اعتقالهن مهما كانت المبرارات.

اترك رد