X

30 متدرباً من الولايات لدعم العلاج بمراكز المعالجة السريرية بالجزيرة

مدني 22-6- 2021(سونا) – أشار الدكتور أحمد المصطفى محمد شيخ إدريس مدير عام وزارة الصحة بولاية الجزيرة لدى مخاطبته اليوم بمعهد النيل الأزرق للأمراض السارية بمدني الجلسة الإفتتاحية للورشة التنشيطية لداعمي العلاج بمراكز المعالجة السريرية  والتي نظمها برنامج الإيدز الإتحادي بالتنسيق مع البرنامج الولائي والتي إستهدفت 30 متدرباً من ولايات السودان كافة ،لأهمية التدريب المستمر بإعتباره إمتدادا للنظام الصحي في ظل الظروف الصحية وجائحة كورونا.

وقال إن تحريك المجتمع نحو قضايا الصحة يذلل الصعاب ويعمل على تعزيز الوعي لدى المواطن مشيداً بجهود البرنامج الولائي للإيدز في تنفيذ البرامج وتوزيع الخدمات بصورة عادلة على مستوى المحليات وتوطين الخدمة داعياً للخروج بدارسات وبحوث علمية تسهم في تحقيق الأهداف المنشودة .

 فيما أكد د. أسامة عبد الرحمن أحمد الفكي مدير الأدارة العامة للطب الوقائي إن برنامج الإيدز من أهم البرامج التي حققت نجاحات كثيرة في الولاية ،لافتاً لضرورة الإلتزام بالتقارير الدورية لتقييم العمل وإنجاح الخطط والبرامج ، ووعد بالتنسيق مع الطب العلاجي لتسهيل  خدمات المرضى بالمراكز والمستشفيات المتخصصة .

 وأعلن د. أسعد آدم مدير معهد النيل الأزرق جاهزيته لتوفير المزيد من الخدمات التي تصب في مجال التنمية البشرية.

 وأوضح الأستاذ مجتبي حسن ممثل الوزارة الإتحادية أن الورش تستهدف المتعايشون وداعمي علاج الأيدز من كافة الولايات  بدعم ورعاية  صندوق الدعم العالمي ومنظمة الصحة العالمية لتدريب الإختصاصيين لتقديم الدعم النفسي والإجتماعي والقانوني وتدعيم التدريب بالزيارات المنزلية الإرشادية.

وكالة السودان للأنباء  ” سونا ”