X

ضبط مسروقات من مستشفى القضارف

القضارف 13-6-2021 (سونا)- وقف والي ولاية القضارف د سليمان علي صباح اليوم بمباني إدارة المباحث الجنائية بحضور مدير شرطة الولاية اللواء كمبال حسين كمبال و المدير العام لوزارة الصحة، على الأدوية والمعدات الطبية التي تم ضبطها مسروقة من مستشفى القضارف مؤخراً.

        ودعا الوالي الشرطة لكشف الجرائم وردع الأعمال الإجرامية لحماية المال العام قائلا إن هذه الضبطية تأتي دعماً ودفعا لعمل لجنة مراجعة وزارة الصحة التي ستكشف عن نتائج التحقيقات للرأي العام قريباً، مجددا ثقته في الأجهزة الأمنية في منع وكشف الجرائم.

واضاف إن صحة المواطنين خط أحمر ولا يجب التلاعب بالمال العام ومقدرات المواطنين، خاصة في هذا الجانب، مثمناً جهود شرطة الولاية ودورها الكبير وإنجازاتها المتواصلة.

          فيما عضد مدير شرطة القضارف اللواء كمبال حسين كمبال أهمية هذه الضبطية حفاظا على المال العام ورده لمكانه، مجددا استعداد قوات الشرطة وجاهزيتها للحد من الجرائم ومحاربة الفساد.    

من جهتها أعربت المدير العام لوزارة الصحة عن شكرها وتقديرها لمجهودات شرطة الولاية لضبط واسترداد الأدوية والمعدات الطبية. ودعت إلى مزيد من التعاون للحفاظ على المال العام.

      يذكر أن فريقاً ميدانياً من مباحث شرطة ولاية القضارف نجح مؤخراً في استعادة مسروقات تقدر قيمتها بأكثر من (3) ملايين جنيه سوداني بمستشفى القضارف، إلى جانب كميات من الأدوية المنقذة للحياة والمحظورة إثر المعلومات التي توفرت لمباحث شرطة الولاية بسرقة أجهزة وأدوية منقذة للحياة من مستشفى القضارف.

حيث تم تكوين فريق ميداني بإشراف مباشر من مدير شرطة الولاية اللواء كمبال حسين كمبال وبفضل الجهود المبذولة لمنسوبي مباحث الولاية استطاع الفريق فك طلاسم الجريمة، وتمت استعادة المسروقات، موضحا أنها شملت (1) جهاز مونيتر الخاص بمراقبة أحوال المرضى و(1) جهاز أكسجين إلى جانب كميات مقدرة من الأدوية المنقذة للحياة والمحظورة تم العثور عليها عند مداهمة و تفتيش منزل المتهم الرئيس الواقع بأحد أحياء المدينة  حيث تم اتخاذ إجراءات بلاغ في مواجهته تحت المادة (174) من القانون الجنائي والمادة (16) من قانون الأدوية والسموم بالقسم الأوسط توطئة لتقديمه للعدالة.

وكالة السودان للأنباء  ” سونا ”