خبير إقتصادي يدعو لخفض الدولار الجمركي وتفعيل الرقابة على الأسواق

أكد دكتور هيثم فتحي الخبير الاقتصادي المعروف ضرورة خفض الدولار الجمركي مع الأخذ في الحسبان سياسة سعر الصرف وضبط العمليات الخاصة به وتر كه لتعاملات السوق مع خفض الواردات بشكل لا يؤثر على الإستهلاك.

ودعا  إلى خفض الإنفاق الحكومي وتنمية الإيرادات العامة مع ضرورة تفعيل الدور الرقابي على أسعار السلع لعلاج وكبح ارتفاع التضخم، داعياً إلى ضرورة تخفيض تكاليف الإنتاج والخدمات المقدمة وخلق توازن بين الإستهلاك والإنتاج من خلال ترشيد الإستهلاك وزيادة الإنتاج عن طريق إعادة تشغيل المصانع المتوقفة خاصة مصانع السلع الغذائية.

وطالب بضرورة إعادة إنتاج وتوطين السلع وتصنيعها “محليا” والإهتمام بالمشروعات المتوسطة والصغيرة التي ستساعد على تغطية السوق المحلية واكتفائها دون الحاجة للجوء إلى الاستيراد مما يقلل احتياجات البلاد من العملة الصعبة والتي تقف دائما عائقاً رئيسياً أمام انخفاض التضخم وفق ما ذكر هيثم، مؤمنا على زيادة الإنتاج وتشجيع الزراعة والصناعة بقيمة مضافة محلية عالية ودخول المنتجات المحلية بشكل كامل في الصناعة دون الاعتماد على الخارج.

وأشار بحسب وكالة السودان للأنباء إلي أهمية ضبط الإعفاءات الجمركية والضريبية ومواجهة الارتفاع المستمر في معدلات التضخم والارتفاعات الجديدة المتوقعة.

وأعرب عن أسفه للمعاناة التي يتعرض لها المواطن رغم الإجراءات التي تم اتخاذها مؤخرًا ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي، معرباً عن قلقه من الوضع الاقتصادي وخاصة الوضع المالي والصعوبات التي يواجهها المواطن في ظل تزايد الأسعار.

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد