X

وزير الإعلام يؤكد على ضرورة التفكير في مشروعات جديدةلمرحلة الانتقال

الخرطوم 13-3-2021 (سونا)- أكد الاستاذ حمزة بلول الأمير وزير الثقافة والإعلام علي ضرورة التفكير في مشروعات جديدة في مرحلة الانتقال، وقال خلال مخاطبته اليوم ببيت التراث حفل وداع الدكتور بافل كروبكين مدير مكتب منظمة اليونسكو للتربية والثقافة بالخرطوم قال:” اننا نحتاج لدعم منظمة اليونسكو فى المشروعات التى تعمل الآن والتفكير فى مشروعات جديدة في مرحلة الانتقال”.
وأكد الوزير دور اليونسكو فى السودان فى تطوير التجربة الإنسانية، مضيفاً أن حضور النخبة السودانية لهذا الوداع يؤكد أن بافل كان يعمل بشكل متميز، وعبر عن شكر وتقدير الشعب السوداني ماقام به من انجازات إبان فترة عمله بالسودان.
كما شكر بافل على الأدوار والعمل المشترك مع وزارة الثقافة والإعلام، مؤكداً الاستعداد على إكمال كل المشروعات التي بدأت في فترته.
وأكد دكتور أسعد عبدالرحمن الأمين العام للمجلس القومي للتراث العمل لاكمال قانون صون التراث الغير مادي وسياسات حصره فى السودان، مضيفاً أنهم استطاعوا الخروج بالتراث السوداني من المحلية للعالمية وأنه تم تقديم فنون الخط العربي والثوب السوداني.
وقال إننا نعمل الآن لإعداد ملف عن النقش على المعادن خاصة الذهب والنحاس بمشاركة خمسة عشر دولة، مؤكداً دعم اليونسكو الفاعل لإكمال كل الأعمال.
وعبرت الدكتورة وفاء سيد أحمد الأمين العام للجنة الوطنية لليونسكو عن سعادتها بالعمل مع دكتور بافل، مضيفة اننا نشهد له بالحرص على تأدية واجبه وتحقيق استفادة السودان من منظمة اليونسكو، مؤكدة اهتمامه بزيارة مواقع التراث الثقافي والطبيعي بالسودان.
وتقدم دكتور بافل كروبكين مدير مكتب اليونسكو بالخرطوم للجميع بالشكر على هذه الفعالية، مشيدا بالجهود التي بذلت لتعزيز التراث الثقافي المادي وغير المادي خلال هذه الفترة، وأشار الى دورهم فى رسم خارطة طريق لإصلاح الإعلام فى السودان، مشدداً على ضرورة أن يكون المستقبل مفعما بالجهود والانجازات.
وقال إننا حققنا الكثير من الإنجازات مع وزارة الإعلام ونتأهب للمرحلة الثانية ونحتاج لجهد الحكومة فى ذلك. وأكد على ضرورة الاستمرار لإصلاح قطاع الإعلام خاصة الجانب التشريعي والجوانب الأخرى، مبينا أهمية إصلاح المحطات الاذاعية وأجهزة الإعلام المرئية والمسموعة وإصلاح قانون البث والقانون الجنائي وقانون العمل، متمنيا الاستمرار في الاصلاح وأن تبذل الجهود للانجاز.
يشار الى ان الاحتفال نظمته وزارة الثقافة والإعلام والمجلس القومي للتراث وترقية اللغات ومعهد الدراسات الأفريقية والاسيوية واللجنة الوطنية لليونسكو، وكان في مقدمة الحضور وكيل أول وزارة الثقافة والإعلام رشيد سعيد ووكيل الوزارة دكتور جراهام عبدالقادر بروفيسور فدوى موسى مدير جامعة الخرطوم وعبدالله خاطر مدير جامعة زالنجي، وتم خلال الاحتفال تقديم هدايا رمزية للدكتور بافل كروبكين.

وكالة السودان للأنباء  ” سونا ”