X

عائشة موسى تؤكد إهتمام الدولة بالمواثيق الدولية لجثامين مجهولي الهوية

الخرطوم 8-3-2021 (سونا)- أكدت عضو مجلس السيادة الإنتقالي الأستاذة عائشة موسى السعيد إهتمام الدولة بإتباع ومواكبة الإجراءات الخاصة بالمواثيق الدولية والبرتوكولات المتعلقة بتخصيص مقابر خاصة لدفن جثامين مجهولي الهوية، جاء ذلك خلال ترأسها الإجتماع الموسع الذي إلتأم بالقصر الجمهوري والذي ضم عدداَ من الجهات ذات الصلة بالتحقيق في الأشخاص المفقودين قسرياَ . 

وقال مولانا الطيب احمد العباس رئيس لجنة التحقيق في الأشخاص المفقودين قسرياَ في تصريح صحفي أن الإجتماع أمن على أهمية إنشاء مقابر لدفن جثامين مجهولي الهوية والإلتزام بالإجراءات الخاصة بدفنهم وتشريحهم وأخذ العينات منهم وترقيمهم وإعداد التقرير الطبي والعدلي بشأنهم، مشيراَ الى أن حكومة ولاية الخرطوم قامت بتخصيص مساحة لمقابر مجهولي الهوية بمحلية شرق النيل تتماشى مع السبل والإجراءات المتبعة وفقاََ للمواثيق الدولية ومعايير الصليب الأحمر الخاصة بمفقودي ومجهولي الهوية في كل دول العالم.

وأكد مولانا  العباس أن اللجنة ستقوم بإجراءات لضمان معرفة هذه الجثامين مستقبلاَ عبر البصمة الوراثية والعينات والسجل مبيناَ أن هذه الخطوة تعتبر الأولى في تاريخ السودان .

وكالة السودان للأنباء  ” سونا ”