X

رحيل العندليب المغرد الموسيقار محمد سراج الدين

الخرطوم ٢٢ – ٢ – ٢٠٢١ (سونا) –
فجعت الأوساط الفنية والغنائية مجددًا برحيل واحد من أميز الملحنين السودانيين، المبدع الموسيقار محمد سراج الدين، الذي رحل في الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين الموافق ٢٢ فبراير ٢٠٢١ ، بعد صراع طويل مع المرض.
 ويعد سراج الدين من الملحنين المجددين في الأغنية السودانية، وساهم بقوة في تجربة الفنان الراحل مصطفي سيد أحمد اللحنية والمجددة، وهو من أميز المجددين الموسيقيين وقدم ألحانًا متفردة ساهمت في تطوير الخط اللحني للأغنية السودانية.
 ولد الملحن محمد سراج الدين في حي السجانة، والتحق بمعهد الموسيقى والمسرح وتخرج فيه متخصصاً في آلتي الكمان والعود ونال إجازة التربية الموسيقية والفنون الشعبية، كما حاز ماجستير الفنون الشعبية من جمهورية مصر العربية.
ولحن الراحل للعديد من المغنيين السودانيين، منهم مصطفى سيد أحمد ومحمد ميرغني، وصلاح مصطفى وغيرهم.

وكالة السودان للأنباء  ” سونا ”