X

السودان: مقترح جديد حول قضايا المفصولين تعسفياً

الانتباهة اون لاين موقع اخباري شامل

الخرطوم: الانتباهة أون لاين
عقدت لجنة النظر في قضايا المفصولين تعسفياً من الخدمة المدنية القومية صباح اليوم اجتماعها رقم (29) بالأمانة العامة لمجلس الوزراء برئاسة السيدة هانم برهان وكيل العمل بوزارة العمل والتنمية الإجتماعية. وأوضح الاستاذ رشيد سعيد يعقوب وكيل أول وزارة الثقافة والإعلام، الناطق الرسمي باسم اللجنة في تصريح صحفي أن اللجنة اقرت مقترحاً بتنظيم ورشة عمل لتقديم مقترحات بشأن المفصولين الذين تمت إعادتهم للخدمة ولم تعد مؤسساتهم موجودة سواء تمت خصخصتها او تم تصفيتها وتقرر عقد الورشة في بداية سمبتمبر القادم لتقديم مقترحات للحكومة بشأن كيفية إستيعاب المفصولين او كيفية استيعابهم في مؤسسات بديلة او التعويضات التي يمكن ان تمنح لهم في حال عدم القدرة علي إستعابهم في وظائف آخرى. وأضاف سعيد أن اللجنة ناقشت ايضاً عدداً من ملفات المفصولين في مؤسسات مختلفة بدء بملفات المفصولين من ديوان الضرائب حيث تسلمت اللجنة إستمارة واحدة وقررت إعادة المفصول للخدمة كما تسلمت اللجنة ايضاً ملحق مفصولي الخطوط الجويه السودانية شمل (٤) إستمارات تمت إعادة ثلاثة منهم للعمل وتحسين معاش احد المتقدمين كما تسلمت اللجنة أيضا (22) إستمارة من جامعة امدرمان الاسلامية تمت إعادة (٣) منهم الي الخدمة وتحسين الدرجات الوظيفة لعدد (٥) منهم سبق أن اعيدوا للخدمة في فترة سابقة وتحسين معاش ( ١٢ ) من المتقدمين ورفض (٢) من الطلبات. وناقشت اللجنة ملفات (10) من المفصولين من جامعة النيلين وقررت تحسين الدرجات الوظيفة لاثنين من المتقدمين حيث سبق ان أعيدوا إلى الخدمة في فترة سابقة وطلبت اللجنة إستكمال البيانات بشأن (٢) من المتقدمين وقررت تحسين معاش احد المتقدمين بينما رفضت خمس طلبات من مفصولي جامعة النيلين.
وأضاف سعيد ان اللجنة ناقشت أيضا ملفات (125) من المفصولين من مصنع نسيج نيالا وقررت إعادة (١٢١) مفصولاً الي الخدمة وتحسين معاشات ثلاث منهم ورفض طلب واحد.
واخيراً ناقشت اللجنة ملحق مفصولي الصندوق القومي لدعم الولايات حيث تسلمت اللجنة (٧) إستمارات وقررت إعادة (٦) من المفصولين الي الخدمة وطلبت استكمال البيانات بشأن مفصول واحد . وأشار رشيد الى ان اللجنة ستواصل اعمالها خلال الاسابيع القادمة للنظر في ملفات المفصولين.

The post السودان: مقترح جديد حول قضايا المفصولين تعسفياً appeared first on الانتباهة أون لاين.