X

مصانع الأسمنت ترفض زيادة الرسوم وتحذر من آثارها على المواطن

الخرطوم :الطيب علي

وصف عدد من مسؤولي مصانع الأسمنت الاتجاه لزيادة رسوم مادة (الكلنكر) الخاصة بصناعة الاسمنت بنسبة (5 %) لترتفع من(27%) الى (32)% بالكارثية متوقعين أن تنعكس بشكل كبير على تكلفة الإنتاج وزيادة سعر الطن إلى أكثر من 30ألف جنيه بالاسواق.
وقال مدير التسويق بشركة أسمنت عطبرة معتز علي حسن لـ( السوداني) إن مادة الكلنكر تستخدم فى صناعة الأسمنت بنسبة تصل لـ 85٪ وستؤدي زيادة الرسوم لتفاقم العبء على المواطن، مؤكدا رفض المصانع لتلك الزيادة.
وأشار إلى أن شركة الموارد المعدنية اخطرتهم بانعقاد اجتماع اليوم الأربعاء لمناقشة أمر الزيادة فى الرسوم الخاصة بمادة الكلنكر.
ولفت إلى أنهم كمسؤولين بمصانع الأسمنت سيطلعَون شركة الموارد المعدنية على الآثار الكارثية التي يمكن أن تنجم عن زيادة الرسوم لتلك المادة المهمة فى صناعة الأسمنت، منوها لوجود رسوم أخرى يتم تحصيلها لتصل لنسبة 27٪ بينها رسوم القيمة المضافة ورسوم الجمارك فضلا عن الزكاة، محذرا من ارتفاع تكاليف الإنتاج حال اعتماد زيادة رسوم صناعه الأسمنت.
وأكد المسؤول بمصنع صخر السودان عمر الشيخ لـ( السوداني) مخاطبتهم من قبل شركة الموارد المعدنية بزيادة الرسوم لمادة الكلنكر، متوقعا أن تنعكس بصورة مخيفة على زيادة تكلفة الإنتاج..