X

بيان مهم .. حزب الأمة الفدرالي

. بسم الله الرحمن الرحيم
الله أكبر ولله الحمد
حزب الأمة الفدرالي
سلام عدالة تنمية

بيان هام وهذا نصه بحسب صحيفة الوطن
علي خلفية الاستدعاءت والتهديدات التي تعرضتا لها الصحفيتان بولاية شمال دارفور الأستاذة لنا عوض والأستاذة عايدة أحمد عبدالقادر من قبل الاستخبارات العسكرية بالولاية نحن في حزب الأمة الفيدرالي.

نؤكد على الآتي

أولا نحن في ظل نظام أتى بعد ثورة ظافرةشعارها حرية سلام وعدالة وبالتالي الحريات مكفولة للجميع لا سيما حرية الصحافة و ليس من حق أي جهة مهما كانت أن تكمم الأفواه وتمنع الصحافة من الجهر برايها لا سيما وأن الفاشر تعيش هذه الأيام أوضاع صحية ماسأوية ولقد أشرنا الي ذلك من خلال عدة بيانات ودعونا لإعلان الفاشر منطقة كوارث صحية

أسمعت لو ناديت حيا
ولكن لا حياة لمن تنادي

*ثانيا الجهة الوحيدة التي يحق لها أن تستدعي الصحفيين هي النيابة العامة ومن كانت لدية مظلمة أو ضرر فليلجأ للقانون وليحتكم للقضاء لا أن يتعرض للحرائر بطريقة تنم عن قرصنة في وضح النهار فهذا أمر لا نرتضيه من أي جهة كانت.

ثالثا ظللنا نرصد كل حالات الجأر بالشكوى من المواطنين والنشطاء و طيف مقدر من أبناء شمال دارفور عن ضعف أداء الوالي… وهاهو يؤكد تسلطه باستخدام قوته العسكرية في تصفية حسابات مع صحفيين عزل لا يملكون إلا اقلامهم وقول الحقيقة.

رابعا ندعو رئيس مجلس السيادة و رئيس مجلس الوزراء بالنظر في أمر هذه الولاية و التي يعاني مواطنها من أزمة كورونا وصحفييها يعانون من محاولات تكميم الأفواه واسكات الأصوات  ولا زال التهديد مستمر باساليب مختلفة

ختاما نحن في حزب الأمة الفدرالي مع حرية الصحافة والتعبير وسيعلم الظالمون اي منقلب ينقلبون.

الأمة الفيدرالي امدرمان 31 مايو 2020

الخرطوم: (كوش نيوز)