X

خروف الضحية أسعار خرافية تعرف على الأرقام

كشفت جولة بمحلية الدويم عن ارتفاع أسعار المواشي، وعزا التجار الزيادة لارتفاع تكاليف العليقة والترحيل، الصحيفة خلال جولتها بزريبة المواشي التقت بالتاجر حامد عبد الله محمد- وقال إن سوق المواشي يشهد نشاطاً هذه الأيام مع اقتراب عيد الأضحى، باعتباره موسم يعود بالفائدة للتجار، ويتساءل هل يستطيع كل رب أسرة شراء خروف الأضحية هذا العام؟ علماً بأن جيب كل سوداني تأثر بجائحة كورونا لحد كبير ولأسباب عدة .

 

 

وقال حامد وفق صحيفة السوداني الدولية إن الأسعار قابلة للزيادة في أي لحظة، وكل يوم سعر جديد (زي الدولار) ليرتفع يوماً وينخفض في الآخر، إلى أن يأتي العيد وينتهي صراع الزيادة، مبيناً أن الخراف تباع بحسب العمر والمسميات، فحجم الخروف وعمره يحددان سعره، وأشار إلى أن الخراف خشم بيوت مثل القبائل التي تقوم بتربية المواشي – كما أكد أن كل الأصناف المتواجدة في الزريبة تأتي من القرى المجاورة ( الزريقة، الحمرة، شبشة، الحصباية، المقام، المليح، الكوهنة، الطاهرة.

 

 

 

وقال حامد إن الأسعار نار، وأن سعر خروف جدي (حمل) أقل من سنة بلغ (5.000) جنيه، بدلا عن (3.000)، فيما بلغ سعر خروف (تني) وسط عمره ثلاث سنوات (25.000) جنيه بدلاً عن (20.000) وبلغ سعر خروف (رباع) كبش أربع سنوات (19.000) جنيه، بدلا عن (15.000) وبلغ سعر خروف ثديث (كبش) ستة سنوات (17.000) جنيه بدلا عن (15.000) وبلغ سعر الخروف الـ(عبور) (12.000) جنيه وهذا النوع غير مرغوب فيه لكبر سنه ويعتبر غير منتج .

 

 

فيما أبان العم محمد أبكر في حديثة أنه في الغالب لن يستطيع أن يضحي هذا العام، وقال إنه من الصعب جداً شراء خروف حتى وإن كان بأقل تكلفة، وذلك للانعكاس السلبي جراء الحظر نتيجة تقليل الإصابة بالكورونا (ماشغالين والفترة الحالية غير كافية لتوفير مبلغ لشراء الأضحية) وتابع (بالجلالة بوفر قفة الملاح) لكن أن اشتري خروف فهو أمر في غاية الصعوبة، وأضاف أن شراء خروف في زمن الكورنا صعب جداً (السنة دي احتمال الضحية 0%).

 

الخرطوم ( كوش نيوز )

%%footer%%