X

تيار المستقلين : رفض بعض القوى السياسية لتعيين النساء في مناصب الولاة نكوص عن إستحقاقات ثورة ديسمبر

إعتبر تيار المستقلين الوطنيين الاحرار رفض بعض الاحزاب والقوى السياسية لتعيين المرأة في مناصب الولاة بأنه نكوص عن تنفيذ إستحقاقات ثورة ديسمبر المجيدة وشعاراتها مؤكدا ان الثورة أقرت بحق النساء في تمثيلهن بنسبة ٤٠٪ في كافة مواقع العمل العام بالدولة.

 

وأوضح الاستاذ عثمان ابراهيم الطويل رئيس التيار في تصريح صحفي أن الكنداكات السودانيات كان لهن الفضل في إنتصار ثورة التغيير في البلاد لذلك كان لابد من تمثيلهن التمثيل المستحق مشيراً إلى وضع المرأة في رواندا والتي تشغل نصف مقاعد البرلمان الرواندي مع العلم بأن السودان نال إستقلاله قبل رواندا بكثير داعياً إلى ضرورة التمييز الإيجابي للمرأة وتمكينها بما يعزز من مكانتها وسط المجتمع.

 

 

واشار الطويل الي النماذج المشرقة التي قدمتها ثورة ديسمبر مثل تعيين أول إمراة في تاريخ السودان كوزير للخارجية وكذلك رئيسة للقضاء مبيناً أن مثل هذه النماذج تضع السودان في مصاف الدول التي تحترم حقوق النساء وقال إن تعيين المرأة في منصب الوالي ليس بجديد فقد نالته من قبل السيدة أقنست لوكودو كأول والي لولاية في تاريخ السودان وذلك في عهد النظام البائد وطالب الطويل المرأة السودانية بحسب صحيفة الوطن،  بالتمسك بحقوقها والعض عليها بالنواجز إمتثالا لإستحقاقات وشعارات ثورة التغيير في البلاد.

الخرطوم: (كوش نيوز)