X

خياران لا ثالث لهما أمام مجلسي السيادة والوزراء بتقديم النائب العام استقالته فوراً أو إقالته

وضع تضامن قوى المجتمع السوداني خياران لا ثالث لهما أمام مجلسي السيادة والوزراء والمجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير ولجنة ازالة التمكين بتقديم النائب العام استقالته فورا أو إقالته، وذلك من خلال مذكرة تقدم بها للجهات المذكورة.

وكشفت مصادر أن المذكرة اشتملت على نقطتين أساسيتين، الأولى عدم رغبة النائب العام ومنذ توليه منصبه، في القيام بواجباته كنائب عام للثورة في مرحلتها الانتقالية، بما ساعد كوادر النظام السابق علي الهروب للخارج وكذلك إهمال بلاغات الشهداء،

ووفقاً للمذكرة أن النائب العام قام باتخاذ قرارات تخالف واجبات وظيفته وتسئ لسمعة العدالة في البلاد، وضمن ذلك أشارت المذكرة لحادثة طائرة سودانير التي حطت في مطار مسقط تحت ستار نقل اللحوم وعادت وفي داخلها الطيار مصباح وهو أحد منسوبي الأمن الشعبي.

وكشفت المذكرة عن فتح بلاغ من قبل التجمع المهني للطيران السوداني، بحادثة سودانير لما يشكله من خطورة على الأمن القومي والسلامة الجوية.
وبحسب صحيفة أول النهار، أوضحت المذكرة ان البلاغ تم شطبه بتوجيه من النائب العام لوكيل نيابة أمن المطار.

الخرطوم (كوش نيوز)