X

السودان: إسحاق أحمد فضل الله يكتب: من فوقكم.. ومن أسفل منكم..

الانتباهة اون لاين موقع اخباري شامل

والاجتماع الشيوعي مساء الإثنين. كان الجدال فيه حامياً حول
(من سرب لإسحق فضل الله) أن حاتم اشترى رجال المقاومة.
قالوا لصاحب التأمين..
إما أنك تتعامل مع إسحق فضل الله أو أن إسحق هذا له عيون داخل مكتب حمدوك
الحديث كان مصطرخاً
لكن الحديث الآخر كان دقيقاً جداً وخافتاً وهو يحسب خطوات التسلل القادم للحكومة القادمة
والمخطط هذا يصبح له معنى حين يكون لقاء يجمع مندوب حمدوك . والمجلس . و…
واللقاء.. يصل إلى أن
مشروع الحكومة القادمة. يسمى (حكومة غير حزبية) ليصبح بالاسم هذا غطاءً جيداً لوزارة كل أهلها شيوعيون. غير معروفين (قالوا من كان يعرف البدوي أو أكرم)
واللقاء يصل إلى مخطط مخيف
قالوا
حكومة ومجلس يتفقان على حكومة انتقالية مدتها ثلاث سنوات
قالوا
من يستطيع أن يمنع هذا..
==========
في ليلة الإثنين ذاتها كانت وكالة ( مونتكارو) وهي غير (منوتكارلو)
تقول إن البرهان يتفق مع الحركات المسلحة.
والاتفاق يجعل الحركات هذه تصبح جيشاً في مقابل الجيش
قالوا
بأسلوب الإنقاذ مع الدعم السريع الذي يصل إلى أن يجعل حميدتي قائداً للدولة
وكأنه توثيق للاعتراف. الأسبوع الماضي يشهد قانوناً جديداً يصدر
قانون يعطي الحركات المسلحة نصف السلطة ويجعلها جيشاً معترف به. في مقابل الجيش. ويجعل الدعم السريع جيشاً ثالثاً..
وعجيب جداً هو يوم الإثنين الماضي داخل وحول السودان
==========
وقبل شهور نحدث هنا أن إحدى الدول سوف تطعم قحت بأسلوب تجار المخدرات
(تاجر المخدرات يطعم ضحيته في أول الأمر مجاناً حتى إذا أدمنت الضحية جعلها التاجر تدفع كل شيء)
والآن.. مصر. وإثيوبيا ودولة ما. كلها يبذل للسودان (الشمة الأولى) مجاناً.
مصر تعرض على قحت إمداد الكهرباء مجاناً لعام وبربع القيمة لعام
وإثيوبيا تعرض على قحت الكهرباء مجاناً. حتى ترفض عرض مصر
وتلك الدولة تعرض النفط مجاناً
=======
والأسبوع الماضي أيضاً.. وعن قانون الردة لقاء شيوعي يصرخ ليقول
صحيتوا الناس في السودان.. كل المجانين. شوفوا مواقع الشبكة..
قالوا
والله انتظروا داعش..
قالوا..
قلنا فكيتو البلهاء عشان يقولوا للناس إن الحرية هي (الصلب المارق من تحت البنطلون وبنات هشك بشك. وحتى مواقع الدول العربية بقت تقول لكل واحد) (اقلع سروالك وارح السودان)
قالوا
كان يمكن أن تقولوا للناس إن هذا حديث البلهاء..
لكنكم تجعلون وزير العدل يجعل من القانون كفراً بواحاً
أحدهم قال. لمن حوله.
انتو لما انا بقيت شيوعي.. حد فيكم دعاني بي كرت..؟؟
لما سكتوا قال.
جيت بدون دعوة. وأنا الآن أمرق بدون دعوة من الحزب
آخر قال
خليك من داعش.. والله أي عسكري جاي ماعندو غير الضبح..
============
والشرح الهادي الذي يقدمه دكتور معروف لمن حوله يقول
الدافع الوحيد لإعلان الشيوعي قانون الردة هذا. هو أنه يقول للناس. (إن دينكم الإسلام تحت حذائي) بحيث إن من يشتمه ليس مجرماً. وإن ديني أنا عزيز إلى درجة أن من يشتمه يسجن عشر سنوات
قال.
القانون يقول إن من يصف آخر أنه كافر يسجن
وهذا بحسب القانون أن كلمة كافر قاسية تستحق هذا
قال
من وضع القانون يعرف هذا لكنه يصنع القانون هذا لأنه يعلم أن الناس سوف تقاتل
والقتال هو ما تريده قحت والشيوعي
=======
يبقى أن السفير المصري يدير الشيوعي أيضاً
ومقال ممتع يفاجئ عقلك وهو يقول
مصر تعلم أن سد النهضة هو للكهرباء
بعدها الماء يعود إلى النيل
ومصر ما تريده هو ألا يكون سد النهضة شيئا يستفيد منه السودان بحجز نصيبه من الماء
والسودان الذي يعجز بحجز نصيبه من الماء يذهب نصيبه إلى مصر
ومصر تبيعه إلى إسرائيل عبر نفق الشهيد حمدي
وهذا ما تكشفه سوريا عام ١٩٩٥ وهي تنشر خطاب الرئيس المصري إلى الرئيس الإسرائيلي
كم ذئباً يحيط بالسودان
والسودان لا ينقذه إلا شريعة كاملة

The post السودان: إسحاق أحمد فضل الله يكتب: من فوقكم.. ومن أسفل منكم.. appeared first on الانتباهة أون لاين.