X

القضاء السوداني يبدأ الثلاثاء المقبل محاكمة متهمي انقلاب 1989

البشير أثناء جلسة النطق بالحكم في قضية الثراء الحرام وحيازة نقد أجنبي .. السبت 14 ديسمبر 2019

الخرطوم 16 يوليو 2020 – حدد القضاء السوداني، الثلاثاء المقبل، موعدا لمثول المتهمين في انقلاب 1989 الذي أوصل الرئيس المعزول عمر البشير إلى السلطة، أمام المحكمة المختصة.

وطبقا لوكالة أنباء السودانية الرسمية، فإن مسؤولا بالسلطة القضائية، أبلغها، أن قرارا صدر من رئيسة القضاء، نعمات عبد الله محمد خير، بتشكيل محكمة جنائية كبرى يرأسها قاضي المحكمة العليا، عصام الدين محمد إبراهيم، وعضوية اثنين من القضاة لمثول المتهمين أمامها يوم الثلاثاء المقبل بمبنى معهد “العلوم القضائية والقانونية” بضاحية حي أركويت بالعاصمة الخرطوم

وأشار المصدر، إلى أن قاضي المحكمة المختصة، خاطب إدارة السجون بمثول المتهمين أمامها في الزمان والمكان المحددين.

وأضاف المصدر أن “كافة الترتيبات الم تعلقة بما يحفظ هيبة المحكمة قد اكتملت لتحقيق العدالة”.

وتابع، “من بين المتهمين الذين ستبدأ اد إجراءات محاكمتهم الرئيس المخلوع عمر البشير، وعلي عثمان محمد طه، وعبد الرحيم محمد حسين، وعلي الحاج، وعوض أحمد الجاز، وإبراهيم السنوسي”.

وفي يونيو الماضي، أعلن النائب العام السوداني، تاج السر علي الحبر، تقديم قضية إنقلاب 30 يونيو 1989 إلى الهيئة القضائية، تضم 40 متهما من رموز النظام السابق.

وفي مايو الماضي، أعلنت النيابة العامة بالسودان، أن التحريات اكتملت في قضية إنقلاب 1989 الذي أوصل الرئيس المعزول عمر البشير إلى السلطة.

وفي 30 يونيو 1989، نفذ البشير انقلابا عسكريا على حكومة رئيس الوزراء الصادق المهدي، وتولى منصب رئيس مجلس قيادة ما عُرف بـ”ثورة الإنقاذ الوطني”، وخلال العام ذاته أصبح رئيسا للبلاد.

وفي 13 مايو من العام الماضي، أعلنت النيابة السودانية الموافقة على فتح تحقيق في بلاغ يتهم البشير ومعاونيه بـ”تقويض النظام الدستوري” على خلفية “انقلاب” 1989.