X

الخرطوم تؤكد تراجع مستوى المياه في النيل الأزرق مع بدء ملء سد (النهضة)

سد النهضة قيد الإنشاء

الخرطوم 15 يوليو 2020- قالت الحكومة السودانية إن مستويات المياه في النيل الأزرق تراجعت بنحو 90 مليون متر مكعب يوميا بعدما بدأت إثيوبيا ملء خزان سد النهضة الضخم على النيل في أراضيها.

وقالت وزارة الري والموارد المائية في بيان “اتضح جليا من خلال مقاييس تدفق المياه في محطة الديم الحدودية مع إثيوبيا أن هناك تراجعا في مستويات المياه بما يعادل 90 مليون متر مكعب يوميا ما يؤكد إغلاق بوابات سد النهضة”.

وجاءت تصريحات الوزارة السودانية بعد وقت وجيز من تصريحات منسوبة لوزير الري الاثيوبي سيليشي بيكيلي أعلن فيها بدء ملء سد النهضة وأن الخطوة بمرحلتها الأولى تفضي الى تخزين 4,9 مليار متر مكعب.

ويرفض كل من السوان ومصر اقدام اثيوبيا على بدء ملء السد دون اتفاق بين الأطراف التي تجري مفاوضات شاقة منذ أسابيع في محاولة لتسوية الخلافات الفنية والقانونية الخاصة بتشغيل السد العملاق.

وقالت وزارة الري السودانية في بيان تلقته “سودان تربيون”، الأربعاء إنها طلبت من أجهزتها المختصة بقياس مناسيب النيل بالتحري عن صحة معلومات وصور ملتقطة بالأقمار الصناعية تشير إلى بدء إثيوبيا في ملء السد قبل التوصل لاتفاق.

وأضافت “اتضح جليا من خلال مقاييس تدفق المياه في محطة الديم الحدودية مع إثيوبيا، أن هناك تراجعا في مستويات المياه بما يعادل 90 مليون متر مكعب يوميا، ما يؤكد إغلاق بوابات سد النهضة”.

وأكدت الوزارة رفضها لأية إجراءات أحادية الجانب يتخذها أي طرف خصوصا مع استمرار جهود الاتحاد الإفريقي، ورئيس جنوب إفريقيا، سيريل رامافوزا، للتوصل إلى توافق ما بين الدول الثلاث في النقاط الخلافية العالقة والتي يمكن الاتفاق حولها إذا توفرت الإرادة السياسية.

وأوضح البيان أن الحكومة السودانية ووزارة الري والموارد المائية ستتابع التطورات بما يؤمن المصالح القومية السودانية.

وفي غضون ذلك قال وزير الري الاثيوبي إن التعبئة للسد ستتم بمقدار 4.9 مليار متر مكعب وتابع “مسألة إكمال تعبئة المياه أمر حتمي”.

وقال “أجرينا موازنة للمياه وسيتم الآن حصرها وعملية التعبئة لا تتم في يوم واحد وستستمر وستتم تدريجيا وستولد الكهرباء عبر توربينين ولاحقا بعد إكمال السد ستشغل التوربينات الأخرى”.

تتمسك إثيوبيا بملء وتشغيل السد خلال يوليو الجاري، لتغتنم فرصة هطول الأمطار التي تشهد غزارة خلال هذه الفترة من كل عام.

مصر تطلب ايضاحات

في الأثناء أعلنت وزارة الخارجية المصرية، أن القاهرة طلبت من الحكومة الإثيوبية “إيضاحا عاجلا” بشأن الأنباء عن بدء ملء خزان سد النهضة.

وذكرت في بيان إن الإيضاح يأتي، “رداً على استفسارات صحفية اتصالاً بما تردد إعلاميا عن بدء إثيوبيا ملء خزان سد النهضة”.

وسبق أن أعلنت القاهرة رفضها أي ملء مسبق للسد دون اتفاق وهو ما لم يتم حتى الآن.

وقالت الخارجية في البيان إن “مصر طلبت إيضاحا رسميا عاجلا من الحكومة الإثيوبية بشأن مدى صحة هذا الأمر”.

وأكدت أن “مصر تواصل متابعة تطورات ما يتم إثارته في الإعلام حول هذا الموضوع”.

ونقلت وسائل إعلام مصرية أن القاهرة تدرس جدوى التوصية بعقد القمة الإفريقية المصغرة بعد إعلان إثيوبيا بدء تعبئة السد، كما أفادت بالاتجاه لدعوة كل من فرنسا أو ألمانيا عضوي مجلس الأمن لعقد جلسة طارئة بشأن التطورات.