X

خبير : اضعاف الأجهزة الأمنية مقدمة لتمزيق البلاد

حذر الدكتور أسامة سعيد الخبير الاستراتيجي من مغبة اضعاف الأجهزة الامنية والاستخباراتية والشرطية مؤكدا ان اضعافها مقدمة لتمزيق السودان مبينا ان هذه الأجهزة تؤمن ظهر الوطن من الانشطة المعادية التي تستهدف الأمن القومي السوداني.

 

 

وفند سعيد الدعاوى التي ساقها بعض السياسيين لاضعاف هذه الأجهزة بحجة ان معظم عناصرها من أنصار النظام البائد منوها الي ان هذه الأجهزة تظل قومية والمساس بها يعتبر مساس بمؤسسات وطنية عريقة ضاربة في جذور التاريخ مشددا على ان الوثيقة الدستورية اعطت حق هيكلة الأجهزة العسكرية والامنية للمكون العسكري داعيا المكون المدني بأن يلتزم ببنود الوثيقة الدستورية وينأى بنفسه عن هذه الأجهزة والا يسعى لاضعافها.

 

 

وأضاف د. أسامة ان السيولة الامنية التي تشهدها الفترة الانتقالية الان والعديد من الشواهد التي تشير لانشطة أم نية واستخباراتية مشبوهة تجري الان في السودان تنجح الأجهزة الامنية السودانية في إحباط الكثير منها مؤكدا ان هذه الشواهد كافية لان تسعى كل القوى السياسية لتقوية الأجهزة الامنية لان اضعافها وعدم إتاحة الفرصة لها لاداء عملها الوطني سيقوض الفترة الانتقالية ويهدد نجاحها.

 

 

قال أسامة ان العسكريين هم الاقدر على هيكلة هذه الأجهزة موضحا بحسب صحيفة الوطن، ان من بين قادتها وضباطها وضباط الصف والجنود من يحملون كل القيم الوطنية بعيدا عن أي انتماءات سياسية وان انتمائهم الوحيد هو للسودان ولذلك ينبغي عدم استخدام مصطلح أنصار النظام السابق الفضفاض على منسوبي هذه الأجهزة.

الخرطوم: (كوش نيوز)

%%footer%%