X

الحرب اشتعلت بين مصر وإثيوبيا.. بهذه الطريقة!

في موازاة المفاوضات الجارية حول سد النهضة الإثيوبي بين القاهرة والخرطوم وأديس أبابا، تشتعل منصات التواصل الاجتماعي بحملات متبادلة بين مواطني الدول الثلاث الذين يدافع كل منهم عن موقف بلاده في القضية خلال الأسابيع الفائتة، تم التداول على شبكات التواصل وفق العربية نت مقطع فيديو تظهر فيه فتاة إثيوبية تسخر من المصريين وحاجتهم للمياه.

وتحمل الفتاة وعاء مليئا بالماء وأمامها كوبان أحدهما زجاجي والآخر بلاستيكي، فتصف الأول بـ”السودان.. حبايبي.. كل حبي لك”، وتملؤه من وعائها بالماء، ثم تملأ بعض الماء في الكوب الثاني قائلة “هذا مصري.. ليست مشكلة.. حرام”، إلا أنها تقوم بعد ذلك بإفراغ الماء منه قائلة “هذه مياهي.. على كيفي”.

وأثار هذا المقطع غضب العديد من المصريين الذين ردّوا على الفتاة الإثيوبية بمقاطع مشابهة وفي أحد هذه المقاطع، ظهرت فتاة مصرية وأمامها منضدة عليها قلعة مبنية من مكعبات الأطفال يرتفع عليها العلم الإثيوبي. وقرب القلعة كوب من المياه. وتضرب الفتاة القلعة بيدها وتهدمها ثم تجلس لتشرب الماء.

وبدأت إثيوبيا في 2011 بناء السد بتكلفة ستة مليارات دولار على النيل الأزرق، ويتوقّع عند الانتهاء منه أن يصبح أكبر سدّ كهرومائي في إفريقيا.

ومنذ ذلك التاريخ، تتعثّر المفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا حول السد. وفشل مسؤولو الدول الثلاث في التوصل إلى اتّفاق في ما بينهم، لا سيّما على آليّة ملء وتشغيل خزان السد بشكل لا يضر بحصص دول المصب من المياه.

الخرطوم ( كوش نيوز )