X

السودان: هاجر سليمان تكتب: رجعنالكم

الانتباهة اون لاين موقع اخباري شامل

وجه النهار
هاجر سليمان
رجعنالكم
(1)
فى البداية نهنئ شعبنا العظيم الصامد على انحسار جائحة كورونا ونحمد الله على ارتفاع اعداد المتعافين من المرض وعودة الحياة تدريجياً الى طبيعتها ونحمد الله على انتهاء بعبع الحظر الذى لم تستطع الدولة ان تطبقه اللهم الا من خلال منع المواطنين من عبور الكبارى ولم تستطع الدولة ان تمنع المواطنين من الازدحام والتلاحم والتجمعات التى ظللنا نشهدها طيلة الفترة الماضية حيث نقف فى صفوف الرغيف وصفوف الصرافات الآلية وكل شيء بقى صفوف، ولم تتوقف الزيارات بين المواطنين وهكذا نحن الشعب السودانى ونحن الشعب الراكب راس و (…….) الباقى تموهو براكم، وماتنسوا المثل البيقول (الماعندها جناحين بحاحى ليها ربها) وديل نحن طبعاً شعب السودان المسكين ربنا بيدينا كورونتنا على قدرنا وبيدينا مصائبنا على قدرنا والحمدلله .
(2)
فى الفترة الماضية اصبحت ميولنا للكتابة متقطعة ولم يكن هنالك حماس ولكن ما جعلنى اتحمس للكتابة الان هو ان هنالك الكثير من الملفات التى ظلت عالقة فاذا امسكنا بملف احالة مدير عام الشرطة نجد ان هنالك الكثير من الاشياء المحبطة للروح المعنوية للشرطة التى بات الان جميع منسوبيها ينظرون للدولة التى باتت تعاملهم وكأنهم دمى فى ايدي العابثين ، منذ صدور تلك الكشوفات التى اقالت خيرة ضباط الشرطة أيقنت تماماً ان العهد القادم لا خير فيه هذا العهد ستهان فيه الشرطة والشرطى بل جميع القوات النظامية ستصبح ككرة السلة تتقاذفها الايدي كيف شاءت ومتى شاءت فبالامس اقيل فلان لأجل ارضاء البعض وغداً سيقال فلان لاجل ارضاء البعض وهكذا سيستمر المسلسل الذى سيجعل الاجهزة النظامية ليست سوى ادوات ليس لانفاذ القانون بل لانفاذ رغبة البعض وقادة الدولة وتابعيهم .
(3)
ملف الكهرباء فيه الكثير المثير وفى الايام القادمة سنطرح لكم الكثير من الخفايا حول هذا الملف الغامض واين تذهب المليارات التى تحصل كل ليلة من الزبائن وسنقول الكثير وسنحدثكم عن العشرة الذين اعتقلوا وملابسات القصة وسنربط الاحداث ونوقع ليكم الشمااااار ابقو قراب بالله وابقو كتااااار كمان عشان كلكم تعرفوا الحاصل وماتنغشوا ولا تنخدعوا ولايجروكم وراء احاديثهم المغلفة وحتى لا يدس السم فى الدسم سنملككم اى معلومات ترد الينا الصغيرة والكبيرة .
(4)
لجنة ازالة التمكين هذه اللجنة لدي الكثير من التحفظات على عملها واحسب انها فى كثير من الجوانب لا تراعي المصلحة العامة بل تعمل بمبدأ تصفية الحسابات ولكنى للامانة وحقيقة اقولها لأول مرة انها اتخذت قرارات صائبة فيما يتعلق ببعض عناصر النيابة العامة واحالتهم للصالح العام على الرغم من أننى اتحفظ على اقالة امثال مولانا نجوى ومولانا نصر الدين ابوشيبة فالاثنان لم يكونا يوماً من المقربين للنظام البائد بل أذكر انهما لا علاقة لهما البتة بالنظام البائد فليس كل من عمل ابان النظام البائد (كوز) وليس كل من لم تتم اقالته ابان نظام الانقاذ كان من مواليهم والدليل على ذلك ان هذين الشخصين وغيرهما تم تعيينهم منذ عهد الاحزاب وليس الكيزان ليس لديهم سوى القانون يطبقونه بحذافيره كما قرأوه ولكننى أيقنت ان اقالتهم لم تكن سوى تشف ولاغراض شخصية الجميع يعلمها وربما المساحة لا تكفى لسردها الآن .
هنالك الكثير الكثير الذى سنحدثكم عنه فى المساحات القادمة تابعونا …..

The post السودان: هاجر سليمان تكتب: رجعنالكم appeared first on الانتباهة أون لاين.