X

تجدد الصراع بين النوبة والبني عامر بولاية كسلا

كسلا : سيف آدم هارون

لقي مواطن مصرعه، وأصيب أربعة، إثر تجدد المواجهات الدامية بين قبيلتي النوبة والبني عامر، اليوم “السبت”، بمدينة حلفا الجديدة بولاية كسلا.

ودارت الأحداث بحي الجمهورية “منطقة الكمبو”، بعد أن شهدت شوارع وأزقة الحي حرب شوارع استخدم فيها السلاح الأبيض، ما أدى إلى سقوط جرحى تم نقلهم لمستشفى حلفا لتلقي العلاج.

في المقابل، أكد والي كسلا بالإنابة، أمين عام الحكومة أرباب محمد الفضل، سيطرة القوات النظامية على الأوضاع وهدوء الأحوال الأمنية بالمدينة، وقال إن حكومة الولاية قامت بارسال تعزيزات عسكرية من خشم القربة لبسط الأمن، مؤكداً متابعة حكومة الولاية للأحداث.

ودعا نائب الوالي، المواطنين لتحكيم صوت العقل والعمل على ضبط النفس وعدم الانجراف وراء الفتن، وأشاد بجهود السلطات والقيادات الأهلية التي خمدت نار الفتنة في وقتها، منوهاً إلى أن وثيقة الهدنة (القلد) التي تم تجديدها بين النوبة والبني عامر، عقب الاحداث التي شهدتها مدينة كسلا ستعمم لتشمل محليات بالولاية.

في الأثناء، وصف المدير التنفيذي لمحلية حلفا الجديدة، عادل صالح، الأحداث التي دارت بحي الثورة بالمؤسفة، وقال لـ(مصادر)، إن السلطات الأمنية تمكنت من فرض سيطرتها على الأحداث، مؤكداً أن الأجهزة الرسمية والإدارة الأهلية تعمل على احتواء الأزمة نهائياً.

في غضون ذلك، قال شاهد عيان، إن اسباب اندلاع الأحداث يعود لشجار عادي بين شخصين بالحي، عندما اتهم أحدهما الآخر بأنه “وطأه على قدمه”، واحتد النقاش بينهما، وسدد أحدهم طعنة للآخر بواسطة سكين، الأمر الذي أدى إلى تدخل أفراد القبيلتين.


صحيفة مصادر

%%footer%%