X

معلقاً على حديث وجدي كامل.. المخرج عبدالعظيم كباشي: مجالس مهمة لدعم ثقافة الثورة

كتب المخرج عبدالعظيم كباشي معلقاً على حديث الدكتور وجدي كامل في لقائه عبر تقنية الفيديو مع جمعية الصحفيين السودانيين في اللملكة العربية السعودية عن المشهدين الإعلامي والثقافي في مساء السبت (4 يوليو 2020م).

وقال كباشي، وهو أحد مؤسسي جمعية الصحفيين، وقد غادر نهائياً إلى الوطن، في تعليقه: ” السلام عليكم لكم الشكر والتقدير علي جهدكم المقدر، انتم في جمعية الصحفيين السودانيين بالسعودية في فتح قناة الحوار عن الثقافة والاعلام في سودان الثورة المجيدة ثورة ديسمبر… والشكر للدكتور وجدي كامل ضيف هذا المساء (4 يوليو 2020م)، والأستاذ سميح جمال على حسن إدارة الحوار، وطرح الاسالة التي نأمل أن تجد الإجابة عنها الأذن الصاغية من حكومة الثورة، والسيد وزير الثقافة الإعلام الاستاذ فيصل محمد صالح في تنفيذ المفيد من الذي طرح”.

وحدد كباشي المطالب في الآتي:
“١- قيام مجلس للثقافة بجميع تخصصات الثقافة المختلفة، والاستفادة من الإرث الثقافي والتراث السوداني الغني بالمعرفة التي تحتاج إلى الكشف عنها.
٢- العمل على التغيير الشامل للادارات القديمة التي عملت مع نظام الإنقاذ الظالم الشمولي.
٣- الاستفادة من شباب الثورة المتخصصين في الثقافة والإعلام.
٤- تغيير الرسالة الثقافية والاعلامية يالاستفادة من الوسائل الحديثة لتأكيد شعارات الثورة.
٥- قيام مجالس الثقافة والاعلام المختلفة.
١ مجلس للفن التشكيلي والمعارض التصوير الفوتوغرافي.
٢ مجلس لفنون المسرح والدراما.
٣ مجلس للفنون الشعبية والتراث.
٤ مجلس لإعادة الاكروبات.
٥ مجلس للنشر والطباعة.
٦ مجلس للإعلام الصحفي والنشر والرصد اليومي الداخلي والخارجي.
٧ مجلس مراقبة القنوات التلفزيونية الداخلية والخارجية.
٨ ان تغير وظيفة الوكيل بوزارة الثقافة والاعلام إلي مجلس مستشارين لاتخاذ القرارات الثقافية والاعلامية بواسطة هؤلاء المستشارين”.

وختم كباشي: “أكرر الشكر والتقدير لجمعية الصحفيين السودانيين بالمملكة العربية السعودية”.

%%footer%%