X

اعتقال إبراهيم غندور بشبهة الضلوع في التخطيط لعمليات تخريب

اعتقلت السلطات رئيس حزب المؤتمر الوطني المحلول ووزير الخارجية الأسبق البروفيسور إبراهيم غندور من منزلهب شرق الخرطوم، وتتهمه بالضلوع في التخطيط لعمليات تخريب.

ودان الحزب المحلول، اعتقال رئيسه، وأكد مشاركته في مليونية 30 يونيو. وقال الحزب على صفحته الرسمية بالفيسبوك: “بحسب قرار الحزب نذكر مجدداً كافة العضوية بقرار قيادة الحزب، بعدم المشاركة في مليونية 30 يونيو”.

وقالت قيادات داخل الحزب المحلول -حسب الانتباهة أون لاين – إن غندور بصحة جيدة، ويبدو أن اعتقاله تحفظاً وتحسباً لما ستفرزه الأحداث المتوقعة اليوم الثلاثاء. وقالت مصادر أخرى أن خطوة اعتقال رئيس الحزب تهدف إلى جر عضوية الوطني للمشاركة في أحداث اليوم، لكن قرار القيادة كان واضحا بعدم المشاركة وهو ما ستلتزم به القواعد.

وكان المتحدث الرسمي باسم الحكومة فيصل محمد صالح أعلن أن أجهزة الأمن اعتقلت 9 من قادة حزب المؤتمر الوطني والحركة الإسلامية.

وكشف عضو مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن شمس الدين كباشي عن اعتقال السلطات لعدد من قادة النظام السابق الذين كانوا يدعون إلى التجمهر وتقويض الثورة.

وقال كباشي في تصريحات نقلتها قناة (الحدث): “اعتقالاتنا مازالت مستمرة ونملك معلومات عن جهات تخطط لإجهاض 30 يونيو”، وأكد أنهم لم يغلقوا شوارع القيادة العامة تخوفاً من انقلاب عسكري. واتهم كباشي جهات بأنها تسعى إلى الاستثمار في القوات المسلحة وزرع الفتن داخل مكونات القوات المسلحة.