X

رد عليه شاعر.. مذيع قناة طيبة شاتم الثوار: لم أقصد.. وقراء يكذبونه

استفزّت مذيع بقناة طيبة التي تبث من تركيا مشهد مليونية 30 يونيو، التي خرجت فيها مسيرات هادرة دعماً للسلطة الانتقالية، وقال معلقاً وهو لا يدري أنه ما زال على الهواء: الله لا يبارك فيكم، الله لا كسبكم، ثم صاح متسائلاً بفزع: الصوت طلع؟

وأوضح المذيع الفاتح سعدون الذي أثار غضب اكثيرين بدعوته “الله لا يكسبكم” في مقطع فيديو:”لست ضد حق التعبير.. وانا كنت ادعو ضد رجال الشرطة الذين أطلقوا البمبان”.

وعلق عليه بعض المتابعين في صفحة قناة العربية، فقالت ماريا عبودي: “لا انت من خلال كلامك دعيت على الشعب.. الشعب ما غنم.. لا بفهم انت قصدت الشعب والكلام دا ما داير مراجعة”.

وقال القارىء عبدالفضيل عبدالله: “أنت إعلامي ما من حقك تدعو علي الشرطه أو الثوار عليك توصيل المعلومة خاصه وانك في الدوم.. أمران أحلاهما مر”.

وقال محمد حسن: ” صدق الإمام على بن أبي طالب رضي الله عنه عندما قال: ما أضمر أحداً شيئا إلا ظهر في فلتات لسانه وصفحات وجهه”.

وقد استفز هذا التعليق الدال على الحقد والغل الشاعر السر عثمان الطيب، فكتب قائلاً:

الى مذيع قناة طيبة

(المليونية الحاسمة)
**

الله لا يبارك فيكا
الله لا يكسبك انت
لا من فضلو يوم يديكا
يا كوز يا زنيم يا واطي
يا زاحف.. لئيم متواطي.

***
تنعل في شبابنا.. شتَـمـْـتو
بي أقبح كلام ، ووصَمـْـتُـو
يومو القام وفَجـّـر صمـْـتُـو
ثار.. صحّحْ مسار مدنيتو
حرية وسلام أُمنيتـو
ربنا يدِّي ما في نِـيْـتـُو
واااحد من شبابنا الشُّفْـتـُـو
نوعك مابْ يساوي جَـزِمْـتـُـو