X

السودان يقول إنه مستعد لعرض موقفه من سد (النهضة) في مجلس الأمن

وزير الري والموارد المائية ياسر عباس

الخرطوم 22 يونيو 2020- قال وزير الري السوداني ياسر عباس، الإثنين إن بلاده على استعداد لعرض موقفها من أزمة سد النهضة الاثيوبي حال قرر مجلس الامن عقد جلسة لمناقشة تطورات الملف المتصاعدة.

وتجئ تصريحات الوزير السوداني على خلفية تقدم مصر الأسبوع الماضي بطلب لمجلس الأمن لـ “التدخل على وجه السرعة” في الخلافات الناشبة مع اثيوبيا حول سد النهضة محذرة من “تداعيات خطيرة” حال ملء السد دون اتفاق.

وبعد تعثر التفاهم بين الدول الثلاث السودان، مصر، واثيوبيا حول الجوانب القانونية الخاصة بملء وتشغيل سد النهضة، أعلنت أديس أنها عازمة على المضي في ملء البحيرة مطلع يوليو المقبل دون انتظار موافقة الدولتين، وقبل ظهور نتيجة المقترح السوداني برفع الخلاف الى رؤساء حكومات الدول الثلاث.

وقال وزير الري السوداني ياسر عباس، في تنوير اليوم لوكلاء الوزارات، إن مبادرة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك ودعوته للتفاوض حول سد النهضة لازالت قائمة ومطروحة لمواصلة التفاوض، وجدد التأكيد على ان موضوع سد النهضة قضية قومية لا تتحمل اي خلافات او تجاذبات سياسية.

واضاف ” إذا قرر مجلس الامن عقد جلسة لمناقشة الأمر فالسودان جاهز ومستعد ليس فقط لعرض موقفه من قضية سد النهضة ولكن أيضا لتقديم حلول نراها متوازنة ومنصفة لكل الأطراف”.

وأوضح الوزير ان اعلان المبادئ الموقع بين الدول الثلاث في 2015 شدد على اهمية التوصل الى اتفاق قبل البدء في ملء سد النهضة.

وقال إن السودان ومنذ اول يوم للتفاوض أعلن دعمه للقرار الاثيوبي ببناء السد وفقا للقانون الدولي الذي يشدد على الاستخدام المنصف والمعقول لكن بدون احداث ضرر ذو شأن على دول المصب.

وأشار الى أن فوائد على السودان تطغى على مساوئه، كما أكد ان الجانب السوداني ظل الى جانب حرصه على حقوقه كطرف اصيل في المفاوضات يعمل على تقريب وجهات النظر بين اثيوبيا ومصر، وتقدم باستمرار بحلول وسطى دائما ما كان يوافق عليها الطرفان.