X

تطورات جديدة في قضية الهيئة الشعبية للتنمية بشمال كردفان

كشف مصدر مطلع، أن اليومين الماضيين شهدا تحركات جادة ونشطة لتحويل المبالغ المالية من الدعومات والتبرعات لتسيير العمل بالهيئة الشعبية للتنمية ودرء الكوارث بشمال كردفان، من حسابات الأفراد إلى حساب موحد يتبع للهيئة، وأنهم في انتظار قرارات اللجنة الفنية للإفتاء بشأن صرف بقية المبلغ.

وأوضح المصدر بحسب صحيفة (الصيحة)، أن المبلغ الموجود يزيد عما تم صرفه بالولاية وفي انتظار توظيف ما تبقى من مبالغ نقدية في أقرب فرصة ممكنة، بالتعاون والتنسيق مع وزارة الصحة واللجان الفنية، فضلاً عن النظر في موضوع إبعاد أعضاء يتبعون للنظام البائد تم استيعابهم بسبب عدم وجود شروط سياسية للقبول بالعمل ضمن أفراد الهيئة.

وتأتي هذه التطورات على خلفية خبر نشرته (الصيحة) بشأن الانتقادات الواسعة التي صوبت لأعضاء الهيئة الشعبية للتنمية ودرء الكوارث التي تم تأسيسها حديثاً للتصدي لجائحة كورونا، وعلى إثر جمع وتحويل كافة تبرعات الخيرين بالداخل والخارج في حسابات شخصية، وحديث الشارع حول خلافات داخل بيت الهيئة إضافة لنقاشات وجهت كرسائل عتاب ولوم من النشطاء بوسائل التواصل الإجتماعي لتصحيح المسار.
وينتظر أن تحسم مخرجات إجتماع المكتب التنفيذي للهيئة مع والي ولاية شمال كردفان الأمر.

الخرطوم ( كوش نيوز)