X

مستشار “حمدوك” يتهم إعلامياً كبيراً بالتجسس ويسحب منشوره

اتهم المستشار الصحفي لرئيس الوزراء السوداني “البراق النذير الوراق” قيادياً بإحدى المؤسسات الإعلامية الكبرى بالجاسوسية.

وقال “البراق” في منشور له اطلع عليه مصادر: “مؤسسة إعلامية كبرى تسمح لأحدهم بأن يكون على رأسها وأنا عليه من الشاهدين” ولم يذكر “البراق” اسم الشخص المعني ولا اسم المؤسسة الإعلامية التي يقودها، ولكنه قال إن الإجراءات ضده قد بدأت ووعد قائلاً لن نترك هذا الأمر حتى ينجلي”.

وأثار منشور البراق بحسب صحيفة المجهر، عاصفة من الانتقادات بين القراء على صفحته بفيسبوك، مما اضطره لمسح المنشور وكتابة منشور توضيحي آخر اطلع عليه المصادر، وفيه أبان البراق أن تقديرات عديدة دفعته لسحب المنشور الأول، لكنه أضاف أنه ليس من بينها عدم الإفصاح كلياً، فهذا شأن قومي، واستدرك “البراق” أن الصفحة التي نشر بها منشور الاتهام “صفحة الشخصية”، وهو الأمر الذي جر عليه سيلاً آخر من الانتقادات من قراء اعتبروه ممثلاً لمنصبه الرسمي كمستشار إعلامي لرئيس الوزراء، وطالبوه بتوضيح موقفه، وتقديم معلومات تفصيلية عن الاتهام الذي وصفوه بالخطير.

الخرطوم (كوش نيوز)