X

“هيومن رايتس” تتفاعل مع إعلان الحكومة التعاون مع الجنائية

قالت (هيومن رايتس ووتش)، إن قادة السودان أعلنوا أنهم سيتعاونوا مع المحكمة الجنائية الدولية، وهو ما قد يعني أن الرئيس السابق عمر البشير سيمثل أمام العدالة أخيراً عن الجرائم الدولية الخطيرة في دارفور.

سيكون تسليم السودانيين الخمسة الذين صدرت بحقهم أوامر اعتقال المحكمة الجنائية الدولية خطوة كبيرة نحو المساءلة بعد سنوات من العرقلة، كما سيبين التزام الحكومة الانتقالية الجديدة بإنصاف جميع ضحايا الانتهاكات في جميع أنحاء السودان.

وقال المدير التنفيذي لـ(هيومن رايتس) كينيث روث بحسب صحيفة آخر لحظة: (انتظر الضحايا وعائلاتهم أكثر من (15) عاماً لينصفوا عن الفظائع التي ارتكبت على نطاق واسع في دارفور، الآن قد يرون أخيراً الرئيس السابق البشير وغيره من المطلوبين ماثلين أمام المحكمة الجنائية الدولية).

الخرطوم (كوش نيوز)