X

“الشعبي” يُطالب بالسماح لعلاج علي الحاج بالخارج

كَشَفَ عضو هيئة الدفاع عن مُعتقلي المؤتمر الشعبي، عضو الأمانة العدلية بالحزب خالد إبراهيم، تفاصيل الموقف القانوني للمُعتقلين الثلاثة للحزب “الأمين العام د. علي الحاج، رئيس هيئة الشورى إبراهيم السنوسي والقيادي عمر عبد المعروف”.

وأفصح عن طلب للنيابة بالسماح للدكتور علي الحاج بالسفر الى الخارج بغرض العلاج طبقاً لتقرير الطبيب المُعالج في ألمانيا الذي قرّر له إجراء عملية مُنتصف يناير الماضي، وأكد أن النيابة طلبت فحصاً جديداً للتّأكُّد من سلامة تقرير الطبيب المُعالج، ونوّه لتطابُق التقريرين.

وأكد خالد بحسب صحيفة الصيحة أمس، أنّ الأمانة العدلية تقدّمت بعدة طلبات، منها طعنٌ في تكوين اللجنة القانونية، بجانب طلب لشطب الدعوى الجنائية في مُواجهة المُعتقلين.

وقال خالد إن النيابة لم تفصل في أيٍّ منها حتى الآن، وأضاف: “تقدّمنا بطعنٍ في صحة الإجراءات والتجديد وفق قانون الإجراءات الجنائية”، وأكد أن النيابة ظلّت تطيل الإجراءات وتقول إنّ هُنالك بيِّنات كافية في مُواجهة المُتّهمين، وتابع: “طلبنا شَطب أو إحَالة المُتّهمين للمحكمة”، وأنّهم أكّدوا عدم سلامة الإجراءات وعدم إحضار المُتّهمين أمام المَحكمة، وَأَضَافَ بأنّه تَمّ تحديد أُسبوع لإحضار المُتّهمين للمحكمة.