X

احراج مذيعة الحدث “نجوى قاسم ” للناطق الرسمي بإسم المجلس العسكري تثير حفيظة السودانيين

أثار تنبيه مذيعة قناة العربية الحدث ” نجوى قاسم” حفيظة السودانيين بمنصات مواقع التواصل الاجتماعي بتنبيهها المحرج للناطق الرسمي بإسم المجلس العسكري الأنتقالي الفريق اول ركن “شمس الدين كباشي” بحسب ما نقلت “كوش نيوز”.

وكانت “نجوى قاسم” قد نبهت “كباشي” على الهواء بشكل محرج قائلة: ” ما تعذب نفسك بالكاميرا والشباب راح يتولوا ياخدوا صورتك بأفضل ما يمكن ركز معاي”. مما عهدها البعض “استخفاف” غير لائق بعضو المجلس العسكري والمرشح للسيادي أخيراً.

وأرسل الناشط بمواقع التواصل “عزام فرح” رسالة للقاسم طالبها فيها باعتذار قائلا : أطالبُك أنا وآخرين يا نجوى قاسم بإعتِذار لاَّ شِيَةَ فيه إعتذار واضِح وصريح وأمام عدسات كاميرا قناة الحدث، فقد اهنتي وإسْتخْففتي بعضو مجلس سيادة جمهورية السودان، بحديثك غير المناسِب مع الفريق أول شمس الدين كباشي، عن كيفية تموضعه أمام الكاميرا (فيك ما تعذب نفسك بالكاميرا، الشباب راح يتولو كيف ياخدون صورتك بأفضل ما يمكن، وبتطلع فيني بشكل إعتيادي)، هذا كلام غير مقبول أن يُقال لضيف عادي على الهواء مُباشرةً، دع عنك ضيف في مقام سيادي وفي بلده.
.
مضيفاً: هذا غير مقبول البتة، في إنتظار إعتذارُك أو سأتخِذ ومن معي ما يُناسِب إستخفافك برجل يُمثِل بلادي قبل وبعد الإتفاق على الوثيقة الدستورية (وفي البال تعالي وسخرية اللبنانيين من السودانيين، ولدي أمثِلة على هذا) بحسب قوله.

فيما كتب الشيخ “محمد هاشم الحكيم” : وقاحة مذيعة الحدث نجوى اهانة قبيحة وسخرية، عندما تنزلوا رتبة ” سعادة اللوء ” وتقول للفريق الكباشي على الهواء مباشرة ركز معاي مش الكاميرا المخرج مهمته يجيبك حلو !!

مردفاً : للعلم هو كان رائع جدا مع الكاميرا ومبتسم ومتحمس لكن العجوز تريد استفزازه فقط والسخرية
انا اعلامي ٢٠ سنة اقدم برنامج حتى اذا الضيف لم يلتزم لا يمكن تنبيهه هكذا بهذه السخرية، وطبعا برضو قالت لو سعادة اللواء !!ما الفريق، ده كلو مقصود.

ولم تعلق “نجوى” على الموقف أو تعتذر على صفحتها الرسمية “بتويتر”، حتى ساعة تحرير هذا الخبر.

وكانت “القاسم” قد حضرت للعاصمة السودانية الخرطوم، ضمن فريق قناة العربية لتغطية الاحتفال بالتوقيع النهائي على الوثيقتين السياسية والدستورية بين المجلس الانتقالي وقوى اعلان الحرية والتغيير يوم السبت بقاعة الصداقة.
الخرطوم (كوش نيوز)