“تحالف شرق”: اتفاق “الانتقالي” و”إعلان الحرية” لايمثلنا

أعلن تحالف أحزاب وحركات شرق السودان، الجمعة، عن رفضه للاتفاق الذي تم التوصل إليه بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير مؤخراً، واعتبره تأصيلاً لمركزية قابضة. وأشار التحالف إلى أن الاتفاق ليس فيه ما يمثل الشرق ولا قضيته ولا إنسانه.

 

وأشار التحالف، في بيان بحسب وكالة السودان للأنباء، إلى أن الاتفاق من شأنه إقصاء الهامش ويقوي الدعوة للحرب، وقال إن الدولة السودانية ظلت عبر تاريخها الطويل تكرس لمركزية قابضة وتمارس التهميش لأقاليم السودان وانفرادها بالسلطة والقرار السيادي، وأنهم ظلوا في شرق السودان يراقبون تطورات المشهد السياسي وتشكيل مؤسسات الانتقال.

 

وذكر البيان أن الاتفاق الذي تم والمبدأ الذي بني عليه مرفوض رفضاً قاطعاً من تحالف أحزاب وحركات شرق السودان السودان وملامح الاتفاق الذي تم بين المجلس العسكري وقوى الحرية بشكله الحالي، يلغي اتفاقيات السلام التي أبرمت في السابق كمثال اتفاقية الشرق والدوحة وأبوجا وغيرها.

 

ووصف بيان تحالف أحزاب الشرق، الاتفاق، بأنه يؤصل لمركزية قابضة ويلغي الحكم الفدرالي، الأمر الذي من شأنه تعزيز صراع الهامش والمركز الذي بسببه شهدت البلاد حروباً أهلية، بحسب البيان.

 

الخرطوم (كوش نيوز) .

اترك رد